عباس المغني:

حققت شركات الفنادق والسياحة المدرجة في بورصة البحرين خسائر خلال الربع الأول من العام 2021، باستثناء شركة الفنادق الوطنية التي حققت أرباحاً صافية في ظل جائحة كورونا التي ألقت بظلالها السلبية على أعمال وإيرادات الشركات العاملة في قطاع الفنادق والسياحة.

وأكدت البيانات المالية لشركة الفنادق الوطنية تحقيق أرباح صافية تبلغ 99.69 ألف دينار، لتعود إلى الربحية، وتعطي مؤشرات على قدرتها في التكيف مع تطورات جائحة كورونا، ونجاح نموذج أعمالها.

وبلغت الإيرادات التشغيلية لشركة الفنادق الوطنية نحو مليون دينار، منها 727 ألف دينار إيردات من عقود مبرمة مع عملاء، ونحو 285 ألف دينار دخلاً من الإيجارات، بينما بلغت التكاليف التشغيلية نحو 695 ألف دينار، خلال الربع الأول من العام الجاري.

أما موجودات الفنادق الوطنية فبلغت 79 مليون دينار بنهاية مارس 2021، منها 33 مليون دينار استثمارات عقارية، و29 مليون دينار عقارات وآلات ومعدات، ونحو 5.9 ملايين دينار استثمارات في شركات زميلة.

فيما مجموعة فنادق الخليج نجحت في تقليص الخسائر إلى أدنى مستوى عند 207 آلاف دينار خلال الفصل الأول من العام الجاري.

وأوضحت البيانات المالية لمجموعة فنادق الخليج تحقيق إيرادات تشغيلية تبلغ 4.4 ملايين دينار خلال الربع الأول من 2021، مقارنة بإيرادات تبلغ 7.6 ملايين دينار لنفس الفترة من عام 2020. وبلغ إجمالي حقوق الملكية 98 مليون دينار، فيما بلغ إجمالي أصول المجموعة نحو 117 مليون دينار.

ونقل بيان رسمي للمجموعة عن الرئيس التنفيذي للمجموعة جارفيلد جونز قوله: "ركز فريق الإدارة على بذل الجهد لتخفيف التكاليف، وواصلنا العمل على تطوير فندق ترانزيت جديد داخل مطار البحرين الدولي، بافتتاح كامل لفندق مطار البحرين الجديد المؤلف من 84 غرفة ومقصورات نوم في فبراير 2021".

أما شركة بنادق للفنادق فقد حققت خسائر تبلغ 730 ألف دينار خلال الربع الأول من العام 2021، مقارنة بخسائر تبلغ 734 ألف دينار لنفس الفترة من عام 2020.

وبلغت الإيرادات التشغيلية لشركة بنادر للفنادق 318 ألف دينار خلال الربع الأول من العام الجاري، وبلغ مجموع حقوق الملكية 14.71 مليون دينار، وبلغت موجوداتها 34.95 مليون دينار.

فيما الشركة البحرينية للترفيه العائلي، نجحت في تقليص الخسائر في نتائجها المالية لتصل إلى 72 ألف دينار خلال الربع الأول من 2021 مقارنة بخسائر تبلغ 556 ألف دينار لنفس الفترة من عام 2020. وبلغت موجودات الشركة نحو 4 ملايين دينار، وحقوق الملكية 3.1 ملايين دينار، والمطلوبات 984 ألف دينار.