رئيس غرفة البحرين يلتقي مع رئيس الغرف العراقية في دبي لبحث سبل تعزيز التعاون التجاري والاستثماري بين البلدين.

ناس: تعزيز الروابط التجارية مع العراق ينعكس على تنمية التجارة البينية والعلاقات الاستثمارية في البلدين لخدمة مصالح قطاع الأعمال.

ناس: السوق العراقي سوق مهم جدًا للصادرات البحرينية ونسعى لزيادة آفاق التعاون المشترك.

ناس: هناك تطلعات وإرادة جدية من دول التعاون لزيادة التعاون الاقتصادي والاستثماري مع العراق كأساس للتنمية والازدهار في المنطقة.

رئيس الغرف العراقية: يشيد بالنهضة التنموية والحضارية في مملكة البحرين ويؤكد على رغبة بلاده في تعزيز سبل التعاون الاقتصادي والتجاري.

رئيس الغرف العراقية: اللقاء الذي جمعنا مع وفد غرفة البحرين يتيح لنا تدارس أفضل السبل لتفعيل التعاون تجاريا واقتصاديا.

أكد السيد سمير بن عبد الله ناس رئيس اتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي - رئيس غرفة تجارة وصناعة البحرين، حرص مملكة البحرين على تعزيز الروابط الاقتصادية والتجارية مع جمهورية العراق الشقيقة، بما ينعكس بصورة إيجابية على تنمية التجارة البينية والعلاقات الاستثمارية في البلدين الشقيقين لخدمة مصالح قطاع الأعمال لدى الجانبين، منوها بالعلاقات التاريخية المتينة التي تجمع بين البلدين والرغبة في الدفع بها نحو آفاق أوسع على مختلف الأصعدة والمستويات.

وشدد ، خلال اجتماعه بالسيد عبد الرزاق الزهيري رئيس اتحاد الغرف التجارية العراقية، بحضور كل من السيد خالد نجيبي النائب الأول لرئيس الغرفة، والسيد شاكر الشتر الرئيس التنفيذي للغرفة على هامش اجتماعات اتحادات الغرف العربية المقامة حالياً بالإمارات العربية المتحدة على أهمية توسيع آفاق التعاون الثنائي وتعزيزها بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الشقيقين في المجالات التجارية والاستثمارية، لافتاً إلى أن السوق العراقي هو سوق مهم جدًا للصادرات البحرينية ويبدو ذلك جليًّا من خلال نمو تلك الصادرات بنسبة تصل إلى 47% في العام 2020 مقارنة بالعام 2019.

وأضاف أن هناك تطلعات وإرادة جدية من دول مجلس التعاون الخليجي نحو زيادة التعاون الاقتصادي والاستثماري مع جمهورية العراق كأساس للتنمية والازدهار في المنطقة العربية، لافتاً إلى أن العراق عليها الاستفادة من ممكنات الاقتصاد الخليجي، كما علينا في دول الخليج ضرورة الاستفادة في مشروعات الأمن الغذائي من موارد العراق المائية وأراضيه الخصبة التي من الممكن أن تسهم في تلبية احتياجات المنطقة من الإنتاج الزراعي وغيرها من المجالات الإنتاجية، مؤكد على أهمية إزالة كافة المعوقات والتحديات التي تواجه التعاملات التجارية التي تجمع دول مجلس التعاون الخليجي مع العراق.

ومن جانبه أعرب، السيد عبد الرزاق الزهيري رئيس اتحاد الغرف التجارية العراقية عن رغبة بلاده في تعزيز سبل التعاون الاقتصادي والتجاري والصناعي مع مملكة البحرين، مشيداً بالنجاحات التنموية التي تشهدها مملكة البحرين على مختلف المستويات السياسية والاقتصادية والتجارية، منوهة إلى أهمية توسيع دائرة التعاون بين مملكة البحرين وجمهورية العراق في المجالين التجاري والاستثماري.

وأشار إلى أهمية اللقاء الذي جمعه مع وفد غرفة تجارة وصناعة البحرين بما يتيح للجانب العراقي تدارس أفضل السبل لتفعيل التعاون بين البلدين تجاريا واقتصاديا، معرباً عن تطلعه إلى تنشيط حركة التبادل التجاري بين البلدين الشقيقين وتسهيل حركة التجارة البينية بينهما، وإتاحة المزيد من الفرص الاستثمارية فيما بينهما.