برئاسة السيدة فوزية بنت عبدالله زينل رئيسة مجلس النواب، عقدت هيئة مكتب المجلس اجتماعها صباح اليوم الأربعاء، عبر تقنية الاتصال المرئي.

في مستهل الاجتماع، أعربت هيئة المكتب عن بالغ الإشادة والتقدير بالتوجيه الملكي السامي من حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، بمباشرة العمل على تطعيم المواطنين البحرينيين المقيمين في الخارج ضد فيروس كورونا، والذي يأتي استمرارا لحرص واهتمام جلالته حفظه الله ورعاه بأبناء مملكة البحرين، وتوفير كافة السبل لتقديم أفضل الرعاية والخدمات لهم جميعا.

ومشيدة هيئة مكتب المجلس بالجهود المتواصلة والمتابعة الحثيثة للحكومة الموقرة، بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، والتعامل الرفيع مع تداعيات جائحة كورونا وفق خطة عمل شاملة ومتكاملة.

ومثمنة هيئة المكتب جهود وتضحيات أبطال الصفوف الأمامية وكافة أعضاء فريق البحرين في كل موقع، والعمل الوطني المستمر، والأداء المتميز، وما تحقق من نتائج إيجابية إثر القرارات والإجراءات التي تم اتخاذها للحد من انتشار فيروس كورونا وتسطيح منحنى الحالات القائمة، ومشيرا هيئة المكتب لأهمية مضاعفة الوعي المجتمعي والالتزام بكافة التعليمات والإجراءات.

وفي سياق متصل، استعرضت هيئة مكتب مجلس النواب الخطاب المرفوع من عدد من أصحاب السعادة النواب، بشأن طلب اجتماع حكومي نيابي مشترك لبحث سبل دعم القطاعات المتضررة، وطلب إطلاق حزمة جديدة بضوابط محددة، وعدد من الاقتراحات والتصورات، واتخذت هيئة المكتب الإجراء اللازم بشأنها.

حضر الاجتماع: النائب عبدالنبي سلمان أحمد النائب الأول لرئيسة مجلس النواب، و النائب علي أحمد زايد النائب الثاني لرئيسة مجلس النواب، والنائب فاضل عباس السواد رئيس لجنة الشئون التشريعية والقانونية، و النائب محمود مكي البحراني رئيس لجنة الشئون المالية والاقتصادية، و النائب محمد إبراهيم السيسي رئيس لجنة الشئون الخارجية والدفاع والأمن الوطني، و النائب أحمد يوسف الأنصاري رئيس لجنة الخدمات، و النائب محمد خليفة بوحمود رئيس لجنة المرافق العامة والبيئة، و المستشار راشد محمد بونجمة الأمين العام لمجلس النواب، و د. صالح إبراهيم الغثيث رئيس هيئة المستشارين القانونيين بالمجلس.