أعلنت جامعة البحرين عن طرح برنامج الماجستير في التطوير العقاري وإدارة الممتلكات وقبول أول دفعة من الطلبة في سبتمبر 2021، يُطرح البرنامج لأول مرة في المملكة وبالتعاون مع قسمي الاقتصاد والتمويل بكلية إدارة الأعمال والعمارة والتصميم الداخلي بكلية الهندسة.

ويهدف البرنامج إلى ريادة في تعليم ونشر المعرفة في مجال التطوير العقاري، كما يسعى إلى إبراز الهوية الوطنية للبيئة المحلية وإرساء أطر التفاعل الإيجابي مع المجتمع من خلال المساهمة في تطوير المهنة وسط بيئة أكاديمية متطورة تحقق متطلبات الجودة الشاملة. ويهدف البرنامج إلى توفير المادة العلمية المقننة للدراسات العقارية من خلال تزويد الطالب بالعديد من احتياجاته العلمية في مجالات تخطيط وتطوير الأراضي وقوانينها وعلوم التسويق والتثمين وإدارة الملكيات العقارية.

وذكرت رئيسة قسم العمارة والتصميم الداخلي الدكتورة الشيخة هيفاء بنت إبراهيم آل خليفة بأن البرنامج يستقطب المعماريين والعاملين في مجال العقارات والاستثمار الذين يرغبون في تطوير خبراتهم أو لؤلائك الذين يرغبون في دخول عالم العقار والصناعات الاستثمارية. ويتميز البرنامج بأنه يدمج المعرفة العمرانية في خطته الأكاديمية بشكل مكمل لعلوم الاقتصاد والاستثمار والتمويل.

كما أعربت رئيسة قسم الاقتصاد والتمويل الدكتورة هناء سعيد باوزير عن سعادتها بهذا التعاون الأكاديمي بين القسمين لاعتباره الأول من نوعه على مستوى جامعة البحرين. وأكدت على أهمية طرح مثل هذه البرامج في الدراسات العليا بما يخدم التعليم العالي بالمملكة، ومواكبة النظام التعليمي لاستراتيجية تحقيق الاستدامة في التنمية كما يطمح البرنامج على التعاون مع الجهات الحكومية المختصة بالتطوير العقاري ليلبي تطلعات سوق العمل .

يأتي هذا البرنامج لإعداد خريجين ذوي كفاءات عالية في مجال التطوير العقاري والذي زاد الطلب عليه في العقود الأخيرة لتواكب النهضة العمرانية الشاملة بالمملكة. إن طرح البرنامج يسهم في إعداد مختصين بمجال التطوير العقاري والتثمين والدراسة العقارية التحليلية للسوق العقاري الحالي والمستقبلي بالمملكة. وتشمل الخيارات الوظيفية للطالب المتخرج: وظائف في الأدوات المصرفية والحكومية، التمويل العقاري، وإدارة العقارات والتطوير، والاستثمار العقاري.