قام الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة، رئيس المجلس الأعلى للصحة رئيس الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد-19)، بزيارة صباح اليوم الإثنين، إلى مركز الفحص الإضافي للفحص بالمركبات في محافظة المحرق بالقرب من مستشفى الملك حمد الجامعي، بمناسبة تدشينه كثالث مركز لإجراء الفحوصات من المركبات مع الإبقاء على المراكز الحالية في مركز البحرين الدولي للمعارض والمؤتمرات ونادي راشد للفروسية وسباق الخيل، وذلك بحضور عدد من أعضاء الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا وكبار المسؤولين في القطاع الصحي.

وأشاد بالدعم اللامحدود لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، والمتابعة المستمرة من صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، لكافة الجهود الوطنية والتي تمثل إطار عمل يسترشد به فريق البحرين في سبيل الحفاظ على صحة وسلامة كافة المواطنين والمقيمين بما يسهم بعون من الله في مضاعفة الجهود الوطنية للقضاء على جائحة فيروس كورونا.

وفي هذا الصدد، نوه رئيس المجلس الأعلى للصحة بما تفضل به جلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه خلال استقباله سمو ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله من إشادة سامية وثقة متجددة بجهود الفريق الوطني الطبي، مؤكداً أنّ جميع العاملين في القطاع الصحي يشعرون بالفخر والاعتزاز بهذه الإشادة التي تمثل وسام شرف كبير، كما تمثل مصدر إلهام وحافزاً لمضاعفة الجهود المخلصة التي تقوم بها الكوادر الصحية لا سيما في الصفوف الأمامية.

كما أشاد في الوقت ذاته بما تفضل به صاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء خلال لقاء سموه مع عدد من كبار المسؤولين وأعضاء الفريق الوطني الطبي، وما أبداه سموه حفظه الله من دعم راسخ ومشاعر نبيلة لجهود الفريق الوطني في مختلف الظروف وما تضمنته كلمات سموه من حرص كبير على تقديم كافة أوجه الدعم والمساندة للجهود الهادفة لحماية صحة وسلامة الجميع.

وفي تصريح بمناسبة تدشين المركز، أشار معالي رئيس المجلس الأعلى للصحة إلى أنّ مركز الفحص الإضافي الجديد يهدف إلى رفع الطاقة الاستيعابية للفحوصات المختبرية لفيروس كورونا وتقليل أوقات الانتظار بما يضمن تعزيز مسارات التعامل المختلفة نحو التصدي للفيروس، والذي تم تدشينه لتوسيع نطاق الفحوصات وفقاً للإرشادات والمعايير المعتمدة من قبل منظمة الصحة العالمية، وفي إطار الجهود المبذولة للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد-19)، ونوه معاليه بأنّ المركز الإضافي للفحص من المركبات تم تجهيزه بأفضل المواصفات والمعايير الطبية، ويشتمل على مسارات مخصصة لاستقبال المركبات للمسح وأخذ العينات.

كما نوه الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة بالجهود الوطنية المخلصة المقدمة من قبل الطواقم الطبية والصحية، وبمستوى التعاون والتنسيق المشترك والجهد المبذول بين مختلف الجهات المعنية بمملكة البحرين بهدف تنفيذ وتطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية للحد من انتشار الفيروس.