عباس المغني


استوردت شركة البحرين لمطاحن الدقيق نحو 8.8 مليون كيلوغرام من القمح في مايو الماضي وهي أول شحنة خلال العام 2021، فيما تستعد لاستقبال شحنة مضاعفة ممن المتوقع أن تصل يوم 20 يونيو الجاري عن طريق ميناء خليفة، وذلك ضمن عملياتها المعتادة لتأمين احتياجات السوق المحلي من الطحين المدعوم حكومياً لكل السكان البالغ عددهم نحو 1.48 مليون نسمة. وتقوم شركة مطاحن الدقيق باستيراد كميات عبر فترات قصيرة بين كل ثلاثة شهور تقريباً، حيث إنها خلال العام 2020، استوردت يناير نحو 25 مليون كيلوغرام قمح، وفي مارس 27 مليون كيلوغرام، وفي أبريل نحو 27 مليون كيلوغرام، وفي يونيو نحو 27 مليون كيلوغرام، وفي سبتمبر 27 مليون كيلوغرام، وفي ديسمبر 26 مليون كيلوغرام، ما مجموعه 160 مليون كيلوغرام، أدى إلى وجود فائض كمخزون استراتيجي.

يذكر أن مطاحن الدقيق مملوكة من الحكومة ممثلة بشركة ممتلكات البحرين القابضة بنسبة 65.73%. وحققت شركة مطاحن الدقيق أرباحاً صافية تبلغ نحو 1.1 مليون دينار خلال الربع الأول من العام الجاري، مقارنة بخسارة تبلغ 1.9 مليون دينار لنفس الفترة من العام 2019، وأرجعت الشركة زيادة صافي الأرباح إلى القيمة العادية للاستثمارات والإيرادات الأخرى.

وحققت الشركة ربحاً من العمليات خلال الربع الأول من العام الجاري يبلغ 160 ألف دينار، مقارنة بربح يبلغ 260 ألف دينار لنفس الفترة من العام الماضي، بانخفاض يبلغ 38.5%، ويعود سبب انخفاض الربح من العمليات بسبب الانخفاض في كمية المبيعات وزيادة المصروفات التشغيلية.

وعلى صعيد المبيعات، حققت الشركة مبيعات تبلغ 1.9 مليون دينار خلال الربع الأول من العام الجاري مقارنة بمبيعات تبلغ 2 مليون دينار لنفس الفترة من العام الماضي، وبانخفاض يبلغ 6%. أما تكاليف المبيعات بلغت 3.8 مليون دينار خلال الربع ألاول من العام الجاري مقارنة بتكاليف مبيعات تبلغ 4 ملايين دينار لنفس الفترة من 2020.

وارتفعت حقوق الملكية للشركة بنسبة 3.4% لتصل إلى 21.60 مليون دينار مقارنة بنحو 20.88 مليون دينار بنهاية العام 2020. وبلغ مجموع الموجودات بنهاية مارس 2021 نحو 25.67 مليون دينار مقارنة بموجودات تبلغ 30.12 مليون دينار في 2020، وبانخفاض يبلغ 14.8%. وبلغ النقد وما في حكمه 1.2 مليون دينار بنهاية مارس 2021، مقارنة بنحو 2.2 مليون دينار لنفس الفترة من العام 2020.