أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء أن العلاقات التي تربط مملكة البحرين بالمملكة المتحدة ذات أبعاد استراتيجية ومبنية على أسس راسخة وتاريخ ممتد ساهم في دعم الرؤى المشتركة نحو مزيد من التعاون والتنسيق الثنائي بين البلدين في مختلف المجالات وبخاصة ذات الأولوية على مختلف الصعد.

جاء ذلك لدى لقاء سموه حفظه الله اليوم معالي السيد دومينيك راب وزير خارجية المملكة المتحدة، وذلك بحضور معالي الشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة وزير المالية والاقتصاد الوطني ومعالي الشيخ فواز بن محمد آل خليفة سفير مملكة البحرين لدى المملكة المتحدة، حيث تم بحث أوجه التعاون بين مملكة البحرين والمملكة المتحدة وسبل زيادة وتطوير حجم الشراكة بينهما، بما يعزز الأمن والاستقرار ويدعم استمرارية وتيرة التنمية في مختلف الظروف بما فيه صالح المنطقة وشعوبها، منوها سموه بالدور البريطاني في دعم أمن واستقرار المنطقة.

وخلال اللقاء تم استعراض عدد من الموضوعات والقضايا ذات الاهتمام المشترك على الصعيدين الإقليمي والدولي، وأفق توسيع دائرة الاتفاقيات التي تعطي إضافة نوعية لفرص التعاون وتعزز استجابتها لمختلف الظروف والتحديات.

وقد أعرب وزير خارجية المملكة المتحدة عن شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء لما يوليه سموه من اهتمام بتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين، منوهاً بحرص سموه على تعزيز أفق التعاون والتنسيق بين البحرين وبريطانيا في مختلف المجالات.