تلفزيون الشرق


كشف تسريب جديد عن احتمالية قدوم عائلة هواتف أبل المقبلة آيفون 13 بكاميرا خلفية تحمل تحديثات عديدة، وأهمها سيكون حجم أكبر لعدسات الكاميرا على متن الإصدار الأعلى "برو ماكس".

ووفقاً لما نشره المدون التقني سوني ديكسون على تويتر، فإن الهاتف العملاق سيأتي بتصميم أكثر سُمكا للكاميرا الخلفية، وذلك بسبب تزويده بميزة الثبات عند التنقل بين مختلف عدسات التصوير Sensor-shift Stabilization، بحيث يمكن توفير مستوى ثبات مميز عند التصوير بأكثر من مستشعر في نفس الوقت، بحسب ما نقله موقع ماك رامورز.

كما أنه من المرجح أن تحمل الإصدارات العليا من العائلة الجديدة، آيفون 13 برو و13 برو ماكس، عدسة مطورة للتصوير بزاوية رؤية واسعة للغاية Ultra Wide Lens.

شاشات أفضل

وستقدم هواتف آيفون 13 المنتظرة شاشات بتقنية تحديث للشاشة 120 هيرتز، مع تخفيض استهلاك الطاقة، وذلك لأن شاشات الهواتف الجديدة ستأتي بتقنية LTPO منخفضة الحرارة ومن نوع TFT، مما يجعلها تستهلك من عمر البطارية أقل مما تستهلكه شاشات أوليد (Oled) التقليدية، وذلك بحسب تقرير نشره موقع The Elec الكوري مارس الماضي.

من المنتظر أن تعتمد أبل على التقنية الجديدة مع الإصدارات العليا من "آيفون 13"، بينما ستصل الإصدارات الأقل من حيث الإمكانيات بالتقنية الأقل تطوراً LTPS، ومن المرجح أن تكون شركة LG Display هي مصدر تلك الشاشات.

نوتش أصغر

كما تعمل الشركةعلى تطوير تصميم "نوتش"، ليصبح أقل ملاحظة من جانب عين المستخدم، وذلك مع إطلاق هواتفها الجديدة.

وتصميم "نوتش"، هو الجزء الأسود الذي يحمل الكاميرا الأمامية، وعدداً من المستشعرات أعلى منتصف واجهة هواتف أبل، وبدأ استخدامه منذ إطلاق آيفون إكس.

وأشار تقرير نشره موقع DigiTimes التايواني يناير الماضي، إلى أن الشركة الأميركية تعمل على تقليص حجم "نوتش" رأسياً، من خلال استخدام تقنيات لتتبع بصمة الوجه FaceID أكثر تطوراً، عبر الاستعانة بنفس منصة مستشعر الكاميرا، التي استخدمتها أبل مع تقنية الرادار الضوئي لكاميرا آيفون 12 الخلفية.

صور