نظم الاتحاد البحريني لكرة القدم بالتعاون مع الاتحاد الدولي لكرة القدم "FIFA"، عبر تقنية الاتصال المرئي، دورة للحكمات المستجدات لـ"الملاعب العشبية" على مدار يومي 20 و21 يونيو.

وقد حاضر في الدورة المحاضرة الدولية والآسيوية هبه عابد تحت إشراف مسؤول تطوير الحكام في غرب آسيا المحاضر الدولي والآسيوي إسماعيل حبيب، حيث شارك فيها 35 حكمة مستجدة.

وخلال هذه الدورة، تم استعراض قانون لعبة كرة القدم والتعديلات الأخيرة، كما شملت على محاضرات وورش عمل وتطبيقات. وشهدت الدورة مشاركة فعالة من الحكمات المستجدات.

ويهدف الاتحاد البحريني لكرة القدم من تنظيم هذه الدورة إلى الاهتمام بتعزيز تواجد العنصر النسائي في لعبة كرة القدم، وصناعة جيل جديد من الحكمات، وتهيئتهم ليكونوا قادرين على المشاركة في إدارة المسابقات المحلية في المواسم المقبلة.

ويسعى الاتحاد من خلال هذه الدورات إلى تعزيز القاعدة التحكيمية في لعبة كرة القدم، بما يواكب التطورات الحديثة في هذه اللعبة، والاستفادة من مخرجات هذه الدورات، على الشكل الذي يزيد من الكوادر التحكيمية، عبر الاستثمار في الإنسان البحريني وتطوير مستوياته وكفاءته لخدمة اللعبة لاسيما فيما يتعلق بالجانب التحكيمي.