أعلن الجيش الإثيوبي، الخميس، أنه نفذ غارات جوية، الثلاثاء الماضي، استهدفت عناصر من جبهة تحرير تجراي الإرهابية.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي للعقيد قيتنت أدانا، مدير العلاقات العامة للجيش الإثيوبي.

وأوضح أدانا أن "تلك العناصر حاولت الخروج من مخبأها لإحياء ذكرى قتلاها".

وأشار إلى أن "الجيش استهدف عناصر عسكرية من جماعة جبهة تحرير تجراي الإرهابية، وليس مدنيين كما يدعي البعض"، بحسب تعبيره .