رويترز


أمر وزير الدفاع الفلبيني دلفين لورينزانا، الخميس، بإيقاف استخدام بلاده مروحيات "بلاك هوك" الأميركية، بعد حادث وقع خلال مهمة تدريب شمالي العاصمة مانيلا، وأودى بحياة ستة.

وتحطمت مساء الأربعاء طائرة مروحية من "طراز إس-70 آي بلاك هوك"، وهي واحدة من 16 طائرة اشترتها الفلبين من بولندا عام 2019، وذلك بعد إقلاعها من قاعدة عسكرية أميركية سابقة في إقليم بامبانجا، بحسب ما ذكرت القوات الجوية في بيان.

وتسلمت الفلبين في نوفمبر ست مروحيات "بلاك هوك"، إحداها الطائرة التي تحطمت، بينما تم شحن خمس طائرات أخرى في أوائل يونيو، وهي تخضع حالياً للفحص الفني. ومن المقرر تسليم الدفعة الأخيرة هذا العام.

وفي يوليو 2020، توفي أربعة جنود وأصيب آخر، بعد تحطم طائرة عسكرية "هيوي" عند إقلاعها في مهمة تدريب ليلية شمال الفلبين.

ووفق وكالة "رويترز"، فإن معظم عتاد الجيش الفلبيني قديم، مثل سفن حربية تعود إلى فترة الحرب العالمية الثانية، وطائرات من أيام حرب فيتنام. وخصصت الحكومة أكثر من 6 مليارات دولار لتحديث قدراتها الدفاعية في الفترة من 2018 إلى 2022.