أعلنت مؤسسة المبرة الخليفية عن إستكمال أنشطة برنامج إثراء الشباب 2021 في موسمه الثاني والذي يستمر شهراً عبر مرحلتين مدة كل منهما 15 يومًا، الأولى خلال عطلة الربيع والأخرى في الإجازة الصيفية.

وسيشهد الموسم الثاني قيام 10 مدربين بإستضافة أكثر من 30 مشاركا في ورش عمل يومية تُعقد افتراضيًا عبر منصة "زوم" الإلكترونية، وذلك إتباعًا لتعليمات وزارة الصحة والفريق الوطني لمكافحة فيروس كورونا.

وقد تم تصميم هذا البرنامج الرائد عبر اعتماد دراسة احتياجات المشاركين وتحليل نتائج التقييم الذاتي، ليتمكن المشارك من اكتشاف ذاته وتطوير مهاراته، وذلك بتوجيه الطاقات الشبابية نحو تحقيق المسيرة التنموية التي تشهدها مملكة البحرين.

ويحرص برنامج إثراء على صقل المواهب وإبرازها مع التركيز على تطوير وتنمية عدد من المهارات وأبرزها: المهارات الوظيفية والتقنية والاجتماعية والحياتية. علاوة على إدارة عمل المشاريع، والتعرف على الحياة الجامعية والمهن وغيرها.

ويهدف برنامج إثراء إلى تعزيز مهارات الشباب الشخصية والحياتية، وغرس ثقافة العطاء في المجتمع والوطن، والمساهمة في تكوين أهدافهم عن طريق الأنشطة الذهنية والبدنية التي تغرس القيم التعليمية للبرنامج بالتعاون مع مدربين يتمتعون بخبرة عريقة في هذا المجال.

وتسعى برامج المؤسسة لتحفيز الشباب ليكونوا سباقين، ملمين وقادرين على إضافة قيمة وإحداث فرق إيجابي في المجتمع، وذلك بما يتماشى مع رؤية تمكين المتمثلة في تمكين البحرينيين من الازدهار والمساهمة في تعزيز الاقتصاد الوطني.

ويستهدف برنامج إثراء، وهو برنامج تدريبي يمتد لمدة عام، ويستهدف فئتين من المشاركين وهما، الشباب الذين تتراوح أعمارهم ما بين 13 - 17 عاماً، حيث يتم توفير تجربة تعليمية فريدة من نوعها من خلال أنشطة ذهنية وبدنية تتناسب مع أهداف البرنامج. والفئة الأخرى هم المدربون الذين تحرص المؤسسة على منحهم دورات متقدمة في التدريب وكيفية التعامل مع المشاركين.