حسم نجم التنس الصربي نوفاك ديوكوفيتش موقفه من المشاركة في أولمبياد طوكيو 2020 التي تنطلق هذا الشهر في العاصمة اليابانية.

وأكد ديوكوفيتش مشاركته في منافسات التنس في أولمبياد طوكيو 2020، في إطار سعيه للفوز بالميدالية الذهبية لفردي التنس بالدورة، ليصبح على بعد لقب واحد من إنجاز الـ"جولدن سلام" بحصد جميع ألقاب البطولات الأربع الكبرى (جراند سلام) وكذلك ذهب الأولمبياد في موسم واحد.

وتوج ديوكوفيتش (34 عاما) هذا الموسم بألقاب بطولات أستراليا المفتوحة وفرنسا المفتوحة (رولان جاروس) وويمبلدون، ولم يعد متبقيا أمامه في البطولات الأربع الكبرى سوى أمريكا المفتوحة (فلاشينج ميدوز) بالإضافة لذهبية أولمبياد طوكيو 2020.

وأكد ديوكوفيتش مشاركته في أولمبياد طوكيو 2020 من خلال رسالة عبر وسائل التواصل الاجتماعي وجهها إلى مشجع ياباني في احتفاله بعيد ميلاده السادس، قال له فيها: "لا تشعر بالإحباط صديقي الصغير كوجيرو.. حجزت تذكرتي إلى طوكيو، وسأكون فخورا بالمشاركة مع فريق صربيا في الأولمبياد".

وكان ديوكوفيتش قال بعد فوزه بلقب ويمبلدون الأسبوع الماضي: "خطتي كانت دائما هي المشاركة في الدورة الأولمبية، لكنني الآن مشتت بعض الشيء"، قبل أن تأتي تلك الرسالة لتحسم ذلك التشتت وتؤكد مشاركة النجم الصربي في أولمبياد طوكيو 2020.

وتبدو فرص ديوكوفيتش جيدة في الفوز بالذهبية مع انسحاب كل من منافسيه البارزين الإسباني رافائيل نادال والسويسري روجيه فيدرر لظروف ازدحام جدول المباريات والإصابة على الترتيب.

يذكر أن ديوكوفيتش سبقت له المشاركة في الأولمبياد 3 مرات من قبل لكنه لم يحرز سوى الميدالية البرونزية في أولمبياد بكين 2008.