ديلي ستار + روسيا اليوم


أكد علماء ناسا أنه من المتوقع أن يقطع كويكب بحجم ضعف حجم ساعة بيغ بن الشهيرة في لندن، أقرب مسار له من الأرض بأمان نهاية هذا الأسبوع.

ووقع حساب مسار الصخرة الفضائية من قبل مركز دراسات الأجسام القريبة من الأرض (CNEOS) في وكالة الفضاء الأمريكية، وأكد المتتبعون أن الكويكب المسمى 2008 GO20 سيحقق"اقترابا وثيقا" من الأرض بعد ظهر يوم 24 يوليو. ومع ذلك، فإن الأخبار السارة تقول إن الكويكب لا يشكل أي تهديد لكوكبنا.

وسيمر الكويكب، الذي قد يصل عرضه إلى 200 متر، بمدار الأرض بأمان يوم السبت المقبل، بسرعة تقدر بنحو 8.18 كيلومتر في الثانية، أي نحو 18.299 ميل في الساعة.

وينتمي الكويكب إلى ما يسمى بمجموعة "أبولو"، ويوصف كويكب "أبولو" بأنه كويكب قريب من الأرض يعبر مدار الأرض بشكل مشابه لمدار الكويكب "أبولو 1862"، وهو أول كويكب اكتشف من مجموعة الكويكبات القريبة من الأرض (NEAs)هذه.

وعلى الرغم من قربها من الأرض، هناك احتمال ضئيل للغاية في أن تتلامس مع سطح الأرض.

وسيمر الكويكب دون أن يلاحظه أحد تقريبا من مسافة تزيد عن 3.05 مليون ميل (4.91 مليون كيلومتر)، أي أكثر من 12 مرة من المسافة بين الأرض والقمر.

وقد تم إدراجه على موقع Close Approaches التابع لوكالة الفضاء الأمريكية، حيث يتتبع فريق علماء الفلك التابع لوكالة ناسا حاليا نحو ألفي صخرة فضائية ومذنبات وأجسام أخرى يمكن أن تمر بالقرب من كوكبنا.