قناة الإخبارية السعودية


تعرّض مواطن شاب من المملكة العربية السعودية يبلغ من العمر 18 عامًا من ذوي الإعاقة لحروق من الدرجة الثانية والثالثة في منطقة الأعضاء التناسلية بأحد مراكز الإيواء في ‫الأردن‬.

وطبقًا لأهل الشاب فإن الحادثة وقعت عندما كان أحد المسؤولين في الرعاية يقوم بعملية الاستحمام للشاب وتركه لبرهة من الوقت، وفوجئ الجميع بأنه سكب الماء الساخن وأحرق نفسه.

واتهمت والدة المواطن المتعرض لحروق ‬مركز الإيواء أم عبد الرحمن، بأنه تأخر في إسعاف ابنها بعد الإصابة وأهمل حالته! وطالبت بمعاقبة المركز ومحاسبتهم أشد حساب.

بدوره علق وزير التنمية الاجتماعية الأردني أيمن المفلح، لقناة الإخبارية السعودية، أنه تم تحويل القضية إلى القضاء من خلال وزارة التنمية الاجتماعية، مشيرًا إلى أنه تبين من خلال مقطع الفيديو بالمركز أن المشرف على حالة الشاب تركه لمدة دقيقتين و20 ثانية، وهذا مخالف، لافتًا إلى أنه تم تحويل تقرير الطب الشرعي للمدعي العام لإعادة فتح القضية، كاشفًا أنه سيتم إغلاق المركز وتحويل المشرف والقائمين على المركز للمدعي العام من خلال الوزارة.

من جهته أكد الدكتور مؤمن حديدي، مختص أردني في الطب البشري، أنه من حق المواطن السعودي أن يأخذ أفضل أطباء الطب الشرعي خلال الفحص.