قتل 4 أفراد من الحرس الثوري الإيراني باشتباكات في منطقتي سيستان وبلوشستان بجنوب شرقي إيران.

وأعلن الحرس الثوري الإيراني عن مقتل عناصره الأربعة، مشيرا إلى أنهم قتلوا باشتباك مع من وصفهم بـ"الأشرار" في منطقة "جونيك خاش"، على بعد 185 كيلومترا إلى الجنوب من زاهدان، مركز محافظة سيستان وبلوشستان.

غير أن الحرس الثوري الإيراني لم يكشف عن التفاصيل، وقال إن "تفاصيل هذا الحادث ستعلن في وقت لاحق"، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا".

وكان ضابط في قوات الأمن الإيرانية قتل في جنوب غربي إيران في وقت سابق.

وأعلن المسؤول في إدارة ميناء ماهشهر، بمحافظة خوزستان، فريدون بندري عن مقتل ضابط وإصابة آخر من أفراد وحدة الإغاثة التابعة لقوى الأمن الداخلي في الميناء، مضيفا أنه قتل "على يد مثيري الشغب".

وأوضح بندري أن كوادر وحدة الإغاثة بوغتوا أثناء أداء الواجب و"تعرضوا إلى إطلاق نار من قبل مثيري الشغب من فوق سطح أحد المباني".