تبدأ الرامية مريم حساني مسيرتها بدورة الألعاب الأولمبية "أولمبياد طوكيو 2020" عندما تخوض مرحلة التصفيات التمهيدية بمنافسات الشوزن سكيت غدا (الأحد) الساعة التاسعة بتوقيت اليابان (الثالثة فجرا بتوقيت مملكة البحرين).

وكانت حساني قد استأنفت تدريباتها بجدية تامة تحت قيادة المدرب فليري تيمخون منذ وصولها إلى العاصمة اليابانية طوكيو، حيث تم اختيارها للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية من قبل الاتحاد الدولي للرماية وبترشيح من الاتحاد البحريني للرماية.

وتطمح الرامية مريم حساني إلى تحقيق نتيجة ايجابية في الدور التمهيدي من مسابقة الشوزن سكيت لعبور الدور الثاني والوصول إلى أبعد نقطة في الأولمبياد لتثبت جدارتها وتعكس الصورة المشرفة لرياضة الرماية البحرينية.

وتقام مسابقة الرماية بين 30 رامية موزعين على 5 مجموعات تتأهل منهن إلى الدور النهائي أفضل 6 راميات في المجموع العام للنقاط، حيث ستخوض حساني غدا الأحد 3 جولات على أن تخوض بعد غد جولتين.

وفي تصريح لها قالت حساني أن الهدف من المشاركة هو تحقيق نتيجة إيجابية وتحقيق رقم أفضل من الذي حققته في بطولة العالم المفتوحة في أمريكا (115 نقطة) قبل أن تحقق 117 نقطة في بطولة إسبانيا الدولية وهي تتطلع لتحقيق رقم أفضل من الأخير لتثبت تطور مستواها.

و أكدت حساني جاهزيتها للمشاركة في الأولمبياد معربة عن اعتزازها الكبير بالتنافس مع كوكبة من الراميات القويات من مختلف أنحاء العالم.