نفى الفنان اللبناني مروان خوري ما تردد حول احتفاله بزواجه من خطيبته ندى رمال، بعد تداول فيديوهات تجمعه بحبيبته خلال احتفال أصدقائهما بهما في بيروت، إذ اعتبر البعض أن الاحتفال سببه زواجهما رسميا.

وقال خوري في تغريدة عبر حسابه على ”تويتر“، ”أودّ أن أوضح للمحبين وللصحافة الكريمة أنني لم أتزوج رسميا بعد، وأن سهرة البارحة أقامها لنا أصدقاء مقربون، وكانت على شرف خطيبتي“، مضيفا ”لكم مني كل الحب والشكر“.

وكشف النجم اللبناني أن الزواج سيكون خلال شهر أيلول/سبتمبر المقبل.

وتداول عدد كبير من صفحات محبي خوري عبر السوشيال ميديا فيديوهات سهرته مع أصدقائه وخطيبته على أنها حفل زفافهما، خاصة أن خطيبته وضعت طوقا من الورد على رأسها وأمسكت بباقة في يديها، وقاما معا بتقطيع قالب كبير من الكيك مكتوب عليه ”العريس والعروس“.

ويعد خوري، الذي يبلغ من العمر 53 عاما، من أشهر عزاب الوسط الفني، إذ أعلن في تصريحات صحفية أنه قرر التخلي عن عزوبيته، والارتباط بفتاة من خارج الوسط الفني، لافتا إلى أنه لن يقيم حفل زفاف ضخما، وأنه سيقتصر على المقربين فقط.

وأكد الملحن والمطرب اللبناني الشهير في مقابلة ببرنامج ”لهون وبس“ في شهر ديسمبر الماضي أنه سيتزوج مدنيا؛ لأن حبيبته من غير ديانته، إذ تنتمي للطائفة الشيعية المسلمة بينما هو مسيحي، مؤكدا أنه يحترم كل الأديان، ومن الصعب على أي لبناني أن يتزوج فقط من ديانته؛ لأنهم مجتمع مفتوح وتتعايش كل الطوائف مع بعضها، بالتالي من الطبيعي أن يكون هناك ارتباط بين أصحاب الديانات المختلفة.

وقال خوري في تصريحات تلفزيونية إن ”من أهم مواصفات فتاة أحلامه أن تكون خفيفة الدم، وعاطفية، وتتفهم طبيعة عمله، وتحب فنه حتى يشعر أنه قادر على استكمال حياته معها؛ لأن الفنان له طبيعة خاصة ويحتاج من يحتويه“.

يذكر أن آخر أعمال الفنان اللبناني الفنية كانت أغنية ”مش مرتاحة“ التي طرحها عبر قناته على ”يوتيوب“ في شهر نوفمبر الماضي، وهي من غنائه وكلماته وألحانه.