أكد الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للصحة رئيس الفريق الوطني للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد -19) أن مملكة البحرين وبتوجيهات من حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، وبفضل الجهود الوطنية بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله حققت نتائج طيبة في التصدي للجائحة لضمان الحفاظ على سلامة وصحة المواطنين والمقيمين.

جاء ذلك لدى استقبال الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للصحة و فائقة بنت سعيد الصالح وزيرة الصحة في غرفة العمليات التابعة للفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد 19) في مركز ولي العهد للتدريب والبحوث الطبية بالمستشفى العسكري صباح اليوم (الإثنين) للدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، بمناسبة زيارته لمملكة البحرين.

ورحب رئيس المجلس الأعلى للصحة بمدير منظمة الصحة العالمية، مؤكداً أنّ هذه الزيارة تأتي في إطار حرص مملكة البحرين على توسيع نطاق التعاون مع منظمة الصحة العالمية في مختلف المجالات وعلى رأسها دعم جهود المنظمة ومبادراتها الهادفة لمواجهة فيروس كورونا على المستوى العالمي، معرباً عن سعادته بافتتاح المكتب التمثيلي للمنظمة في مملكة البحرين والذي يمثل خطوة متقدمة لتعزيز وتيرة التعاون والتنسيق المشترك مع المنظمة.

وفي هذا الإطار قدم الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة شرحاً عن آخر التطورات بشأن فيروس كورونا (كوفيد- 19) وما يتم تنفيذه من إجراءات احترازية ووقائية بهذا الشأن، مؤكداً أنّ مملكة البحرين كانت من الدول السباقة في تشكيل فريق وطني لقيادة وتنسيق الجهود الوطنية لسبل مواجهة هذه الجائحة على مختلف المستويات، وقد تحققت الكثير من الإنجازات بفضل الجهود المتواصلة التي تبذلها الكوادر الوطنية المؤهلة.

وأضاف رئيس المجلس الأعلى للصحة :" نتطلع اليوم أكثر من أي وقت مضى لمضاعفة الجهود المشتركة، ونحن في مملكة البحرين ننظر بإيجابية كبيرة للجهود التي تبذلها المنظمة من خلال مختلف أطر التنسيق والمحافل الدولية لتعزيز الاستجابة الجماعية لمواجهة الجائحة.

من جانبه نوه الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، بالمبادرات والإجراءات العديدة التي قامت بها المملكة ومن أهمها إنشاء غرفة عمليات لمتابعة مستجدات التعامل مع الفيروس، وتخصيص أماكن للفحص والحجر والعلاج والعزل وتسخير كافة الموارد والإمكانات الوطنية لمواجهة الجائحة وتوفير التطعيمات للجميع دون استثناء مجاناً مما يحقق المفاهيم العالمية في تجسيد مبدأ الحق في الصحة.

وأبدى الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس تقديره بما شاهده من جهود منسقة وفاعلة خلال قيامه بزيارة لعدد من مراكز العزل والعلاج والتطعيم والتي شملت مركز البحرين الدولي للمعارض والمؤتمرات، ومستتشفى الملك حمد الجامعي، ومستشفى قوة دفاع البحرين (المستشفى العسكري)، ومركز الشامل الميداني، ومركز التطعيم في مجمع سترة التجاري، ومركز الفحص من المركبات في محافظة المحرق،إلى جانب زيارته لغرفة العمليات التابعة للفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد 19) وذلك ضمن الزيارة الرسمية التي يقوم بها معالي المدير العام لمنظمة الصحة العالمية بمناسبة الافتتاح الرسمي لمكتب المنظمة في مملكة البحرين.

وفي ختام اللقاء، تقدم الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس المدير العام لمنظمة الصحة العالمية بالشكر والتقدير لرئيس المجلس الأعلى للصحة ووزيرة الصحة على حسن الاستقبال، مؤكدًا حرص المنظمة على استمرار التعاون والتنسيق المشترك بين مملكة البحرين والمنظمة على المستويات كافة.

"Please don't print this e-mail unless you really need it" Disclaimer : 'This email and any files transmitted with it are confidential and intended solely for the use of the individual or entity to whom they are addressed. If you have received this email in error please notify the sender. Please note that any views or opinions presented in this email are solely those of the author & do not necessarily represent those of Supreme Council of Health, Bahrain. Finally, the recipient should check this email and any attachments for the presence of viruses. Supreme Council of Health, Bahrain accepts no liability for any damage caused by any virus transmitted by this email'.