وليد عبدالله

يغادر مساء اليوم "الأربعاء" لاعب المنتخب الوطني لكرة القدم الشاطئية سابقا ولاعب فريق نادي البديع اللاعب الدولي نواز عبدالستار، متوجها إلى جمهورية أوركرانيا، وذلك لخوض تجربته الاحترافية مع فريق إن سي بيتش سوكر، الذي يتواجد بالدور الأوكراني الممتاز لكرة القدم الشاطئية.

ويعتبر اللاعب نواز عبدالستار أو لاعب بحريني يحظى بفرصة الاحتراف الخارجية وتحديدا في الملاعب الكروية الشاطئية الأوروبية.

وكان الفريق الأوكراني قد توصل لاتفاق مع اللاعب عبدالستار من أجل ارتداء قميص الفريق فيما تبقى من منافسات المسابقة، بعد أن اتفق الطرفان على الصيغة النهائية على العقد، والتي وصلت قيمتها حوالي 30 ألف دولار أمريكي.

وبهذه المناسبة، خص اللاعب نواز عبدالستار "الوطن الرياضي" بتصريح، قال فيه: "سعيد أن أكون أول لاعب بحريني أحظى بفرصة التواجد في الملاعب الكروية الشاطئية بالقارة الأوروبية، وهذه فرصة لطالما انتظرتها طويلا خلال مسيرتي كلاعب لكرة القدم الشاطئية. فالقصة بدأت عندما تواصل معي أعضاء نادي إن سي بيتش سوكر الأوكراني عبر حسابي بالانستغرام، حيث أشار أعضاء النادي أنهم كانوا يتابعون مشاركاتي الأخيرة في دوري المراكز الشبابية ومسابقة دوري الشواطىء الأخيرة، والتي أحرزت مع فريق البديع المركز الأول في هذه المسابقة موسم 2020/ 2021. حيث توصلت معهم لاتفاق لانضمامي لصفوف الفريق خلال هذه الفترة من المسابقة، خصوصا وأن الفريق يحتل المركز الثالث في الترتيب العام، ويسعى للمنافسة على تحقيق لقب المسابقة"، متطلعا لنجاح هذه التجربة وأن يكون إضافة جيدة للفريق الاوكراني للمساهمة معه في تحقيق هدفه بالتتويج بلقب المسابقة.

يذكر أن اللاعب نواز عبدالستار بدأ مسيرته الكروية عام 2009 مع فريق فئة الشباب بنادي مدينة عيسى وشارك مع الفريق الأول بالنادي، ثم اتجه لممارسة لعبة كرة الشواطىء في عام 2013، حيث شارك مع المنتخب الوطني في بطولة غرب آسيا التي أقيمت بمدينة قشم الإيرانية، حيث حقق المنتخب في تلك البطولة المركز الرابع. وقد شارك مع فريق المرحوم عيسى القناعي، في الدورة التي نظمتها الهيئة العامة للرياضة بدولة الكويت الشقيقة في عام 2016، حيث أحرز مع الفريق لقب هذه الدورة.