كشف خوان لابورتا رئيس برشلونة، عن موقف النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي من إمكانية المشاركة في المواجهة الودية المرتقبة ضد يوفنتوس.

وبحسب تقارير صحفية، فإن برشلونة توصل لاتفاق على توقيع عقد جديد مع ميسي حتى صيف 2026، علما بأن عقده السابق انتهى في 30 يونيو/ حزيران الماضي.

ولكن، تبقى مشكلة تتعلق بتخفيض رواتب بقية لاعبي برشلونة وبيع بعضهم من أجل أن يتلائم النادي مع قواعد رابطة الدوري الإسباني المالية، خاصة في ظل الأزمة الاقتصادية التي يعاني منها بسبب فيروس كورونا المستجد.

ومن ثم، فإنه حال وقع ميسي على عقده الجديد خلال الأيام القليلة المقبلة، فسيلحق بمواجهة برشلونة ويوفنتوس بقيادة نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو، والتي ستقام يوم 8 أغسطس/ آب الحاري على كأس خوان جامبر

وقال لابورتا خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الإثنين: "نفعل كل شيء ممكن وتتقدم المفاوضات على نحو جيد".

وأضاف: "تمضي الأمور في الإطار الذي توقعناه ولا زلنا في مناقشات، ولكن قضية ميسي لم تحل بالكامل".

وأردف: "ميسي يريد الاستمرار في برشلونة، وهناك فرصة جيدة أن يكون اللاعب جزءا من تشكيلة برشلونة في كأس خوان جامبر".

وأتم: "لا ينبغي وقوع مشاكل تتعلق بتسجيل اللاعبين الجدد وأطالب الدوري الإسباني بمزيد من المرونة بخصوص قواعد اللعب المالي النظيف بعد وباء كورونا".