استقبل حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، في قصر الصافرية هذا اليوم، السفراء الجدد لمملكة البحرين المعينين لدى عدد من الدول الصديقة وهم؛ السفير منى عباس محمود رضي سفير مملكة البحرين لدى مملكة تايلند، السفير الشيخ خليفة بن أحمد بن عبدالله آل خليفة سفير مملكة البحرين لدى الجمهورية الفرنسية، والسيد بدر عباس الحليبي سفير مملكة البحرين لدى جمهورية البرازيل الاتحادية.

وأدى السفراء القسم القانوني أمام جلالة الملك المفدى، بمناسبة صدور المرسوم الملكي بتعيينهم سفراء فوق العادة مفوضين.

كما تشرف السفير الدكتور محمد غسان محمد عدنان شيخو، سفير مملكة البحرين لدى جمهورية الصين الشعبية، والسفير أحمد عبدالله الهرمسي الهاجري سفير مملكة البحرين لدى جمهورية إندونيسيا، للسلام على جلالته بمناسبة تعيينهما في منصبيهما.

وهنأ حضرة صاحب الجلالة السفراء بمناسبة تعيينهم في مناصبهم، معرباً عن تمنياته لهم بالتوفيق والسداد في أداء مهامهم الدبلوماسية الجديدة وتحمل هذه المسؤولية الوطنية، وكلفهم بنقل تحياته إلى أصحاب الجلالة والفخامة رؤساء الدول المعينين لديها وأطيب تمنياته لشعوبهم الصديقة بدوام التقدم والرفعة والازدهار.

وأكد جلالة الملك المفدى على أهمية الدور الذي يضطلع به سفراء البحرين في دعم مجالات التعاون المشترك مع مختلف البلدان وفتح آفاق جديدة لمزيد من هذا التعاون المثمر والبناء، كما وجههم حفظه الله إلى العمل على رعاية شؤون المواطنين البحرينيين في تلك الدول وتلبية احتياجاتهم.

ورفع السفراء عميق شكرهم وامتنانهم وتقديرهم الى المقام السامي لحضرة صاحب الجلالة حفظه الله، معربين عن بالغ اعتزازهم بهذه الثقة الملكية السامية، مؤكدين بأن توجيهات جلالته الكريمة ستشكل حافزاً لهم لبذل المزيد من الجهود والعمل على تعزيز أواصر التعاون وروابط الصداقة الوثيقة مع هذه الدول.