علق نادي ليفربول على إمكانية غياب نجمه محمد صلاح وعدد من اللاعبين الآخرين عن مباراة ليدز يونايتد في الدوري الإنجليزي بسبب فيروس كورونا.

ويستعد محمد صلاح للانضمام إلى منتخب مصر، خلال المعسكر الذي يخوضه "الفراعنة" نهاية الشهر الجاري، استعدادا لانطلاق المرحلة النهائية من تصفيات كأس العالم 2022.

وحسب الشروط التي تفرضها الحكومة البريطانية فيما يتعلق بدخول المسافرين إلى أراضيها، فإنهم يخضعون لحجر صحي قد يمتد إلى 10 أيام، وذلك للحد من تفشي فيروس كورونا.

وبهذا قد يجد ليفربول نفسه مضطرا لفقدان خدمات عدد من نجومه، وعلى رأسهم محمد صلاح، خلال مواجهة ليدز يونايتد، يوم 12 سبتمبر/أيلول المقبل، في الجولة الرابعة من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وفي هذا الصدد قال مات ماكان، مسؤول إدارة الإعلام في ليفربول، في تصريحات لوسائل إعلام مصرية، إن النادي لا يملك أي شيء قوي ليقوله الآن للتعقيب عما يدور حول تلك الأزمة.

وأضاف ماكان أن يورجن كلوب، مدرب ليفربول، سيقوم بالتعليق على هذا الأمر ويرد على كافة هذه الأسئلة خلال الأسبوع الجاري.

وكانت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أكدت في وقت سابق أن الأندية الإنجليزية تتفاوض حاليا مع الحكومة البريطانية لإعفاء اللاعبين من فترة العزل، لكي يتسنى لهم الانخراط سريعا في المباريات.