أشادت جمعية البحرين التعاونية الزراعية بالأمر الملكي السامي لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه بتأسيس شركة البحرين للتطوير الزراعي كشركة بحرينية مساهمة مقفلة، مثنيةً على اهتمام جلالته بالأمن الغذائي كخيار استراتيجي، علاوةً على أن تأسيس الشركة يفتح آفاقًا واسعةً لدعم المنتوجات الوطنية، وإيجاد خيارات للمزارعين البحرينيين.

وأثنت الجمعية على جهود الحكومة الموقرة بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء في ضوء متابعتها وبرامجها وخططها الرامية لدعم قطاعات الإنتاج تحقيقًا للرؤية الاستراتيجية 2030.

وقال بيان صادر عن الجمعية أن مجلس الإدارة وأعضاء الجمعية من المزارعين والعاملين في هذا القطاع يعبرون عن تقديرهم لهذه الخطوة الكبيرة، مؤكدين في الوقت ذاته ما شهده القطاع الزراعي من نقلات نوعية بدعم صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت ابراهيم آل خليفة، قرينة جلالة العاهل المفدى، رئيسة المجلس الاستشاري للمبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي، وكذلك الجهود الكبيرة المبذولة من جانب الأمين العام للمبادرة الوطنية سعادة الشيخة مرام بنت عيسى آل خليفة التي تسعى دائمًا لوضع التصورات والخطط المبتكرة لتمكين المزارعين من المساهمة في الإنتاج وبالتالي رفد الاقتصاد الوطني من خلال تطوير المزارع المنتجة.

وأشار البيان إلى أن الجمعية تأمل من الإدارة العليا للشركة أن تضع ضمن خطتها الرئيسية التعاون مع المزارعين البحرينيين للاستفادة من إنتاج مزارعهم، وأن جمعية البحرين التعاونية الزراعية على أتم الاستعداد للتعاون مع الشركة، متمنيةً للقائمين عليها التوفيق والنجاح.