أعلن الفنان المصري شريف منير، الخميس، نجاة أسرته من حريق نشب بمنزله الكائن بمنطقة المقطم، بالعاصمة المصرية القاهرة.

وقالت أسما ابنة الفنان شريف، إن ”أختها وزوجة أبيها نجتا من أبشع ميتة وهي الحرق، بعد إطفاء الحريق من قبل رجال المطافي، قبل التهامه شقة العائلة“.

وأضافت أسما لـ ”إرم نيوز“، أنها ”لا تقيم في المنزل الذي نشب فيه الحريق، بل يقيم فيه والدها وزوجته وإخوانها، حيث لم يتضرر أحد“.

ولفتت إلى أن ”الخسائر في المنزل ليست كبيرة، حيث نشب الحريق في تراس الشقة، وأدّى لاحتراق بعض الكتب والمفروشات قبل إخماده“.

وأشارت أسما، إلى أن ”الحريق نشب بعد إلقاء أحد الأشخاص عقب سيجارة على غرفة صغيرة موجودة بتراس المنزل، قبل انتقاله إلى بعض الستائر والمفروشات“.

ولم يكن الفنان منير، في المنزل أثناء نشوب الحريق؛ لانشغاله بتصوير عمل فني، وفقا لابنته أسما.

وكانت غرفة النجدة بالعاصمة المصرية القاهرة، تلقت بلاغا من الفنان شريف منير بوقوع حريق داخل منزله بمنطقة المقطم.

وبعد ذلك، توجهت سيارتا إطفاء لمكان البلاغ، وتبين نشوب النيران داخل غرفة في منتصف المنزل، قبل السيطرة على الحريق، وإخماده دون امتداده لباقي المنزل، ودون وقوع إصابات.

ورجّحت التحريات الأولية للواقعة، أن السبب وراء اشتعال النيران، هو إلقاء سيجارة مشتعلة أعلى سقف الغرفة؛ ما أدى إلى اشتعال النيران فيها.

بدوره، نشر منير، صورة من حريق منزله، عبر حسابه الشخصي بموقع تبادل الصور والفيديوهات القصيرة ”إنستجرام“.

وقال منير: الحمد لله.. قدّر ولطف.. سيجارة اترمت من مكان ما على سقف أوضه عندي في تراس البيت.. شبت حريقة.. الحمد لله رجال إطفاء المقطم قدروا يسيطروا على الحريق“.

وتابع: ”الحمد لله قدر الله وما شاء فعل.. وأشكر جيراني لوقفتهم بجانب زوجتي وبنتي إللي كانوا لوحدهم في البيت.. لأني بصور من الـ 7 صباحا وده حصل وأنا مش موجود“.