سجل أول سباقات الموسم الجديد 2021 / 2022 الذي أقامه الاتحاد البحريني للدراجات الهوائية في صباح يوم الجمعة الماضي نجاحا متميزا على أكثر من صعيد تنظيمي وإداري وفني ومشاركة واسعة بلغت 95 دراجا من الجنسين يتقدمهم الشيخ خالد بن حمد بن أحمد آل خليفة رئيس الاتحاد والذي كان حاضرا في قلب الحدث الرياضي ومشاركا في السباق بهدف تشجيع محبي وعشاق هذه الرياضة على الحضور الفاعل والمشاركة الدائمة في مثل هذه الأنشطة الهامة التي يقيمها اتحاد اللعبة في أجواء تنظيمية وإدارية وفنية مثالية ووفق الأنظمة والمعايير المعمول بها إقليميا ودوليا وبحسب الاشتراطات المطلوبة.

وأقيم السباق الذي امتد لمسافة ٥٠ كيلومترا على الشارع القريب من درة البحرين، وانطلق في السادسة والربع صباحا بعقد الاجتماع الفني الذي قدم للمشاركين نبذة سريعة عن طبيعة وأنظمة السباق، وتبعه في السادسة والثلث تجمع لاعبي الفرق عند خط الانطلاق ومن ثم انطلاق سباق فئة الرجال عند الساعة السادسة و٣٥ وسباق السيدات عند الساعة السادسة و٤٠ دقيقة في ظل الحماسة العالية للمشاركين والرغبة في اقتناص مراكز المقدمة وجوائزها المالية الجيدة.

وأسفر سباق فئة الرجال لمسابقة الفردي عن فوز الدراج عبدالله علي بالمركز الاول، سايمون كوكس ثانيا، منصور جواد ثالثا، محمد القيس رابعا، فهد سلمان خامسا، كيفن اورلاندي سادسا، ياسين محيمده سابعا، كرستيان بيريز ثامنا، سالم الدوسري تاسعا وباول جالبريت عاشرا.

وعلى مستوى مسابقة الفرق استحق فريق تراي لايف المركز الأول بمجموع زمن بلغ ٣.٥٧.٢٠ ساعة، بايك زون ثانيا بزمن ٣.٥٧.٢٩ ساعة، بحرين جينتس ثالثا بزمن ٣.٥٧.٥٠ ساعة، "اس بي آر أي" رابعا بزمن ٤.٠١.٣٣ ساعة، لوب خامسا بزمن ٤.٠٥.٥٩ ساعة، بايك سيتي سادسا بزمن٤.٠٧.٤١ ساعة، بايك زون زد سابعا بزمن ٤.٠٩.٥٤ ساعة، سايكولونس ثامنا بزمن ٤.٠٩.٥٥ ساعة، ون مور وات تاسعا بزمن ٤.٠٩.٥٥ ساعة، فريق الخيلان عاشرا بزمن ٤.٢٦.٥٧ ساعة، هابي تيم في المركز الحادي عشر بزمن ٤.٤٧.٥٣ ساعة وفريق "اتش تي ٢" في المركز الثاني عشر بزمن ٤.٥٥.٤٦ ساعة.

وشهدت مسابقة السيدات مشاركة وفوز إيما باقر، اولقا جورفات، كاسي بيتمان، منيرة الدريويش وفاطمة حسن، وتوج الشيخ خالد بن حمد بن أحمد آل خليفة جميع الفائزين في نهاية السباق الذي أقيم وفق شروط آلية الإشارة الضوئية المعتمدة من الفريق الطبي الوطني وبحسب الجوائز التي خصصتها اللجنة المنظمة للسباق حيث ه جوائز لفئة السيدات بمقدار ٨٠، ٥٠، ٤٠، ٣٠ و٣٠ دينار، و١٠ جوائز لفئة الرجال بمقدار ١٥٠، ١٢٠، ١٠٠، ٨٠، ٥٠، ٤٠، و٣٠ دينار للجوائز الأربع الأخيرة.

ومن أوجه النجاح إقامة السباق الذي أداره عبدالله الشملان باستخدام نظام التوقيت الإلكتروني لتحديد الأزمنة بدقة عالية، وشارك في إدارة السباق الحكم العام للسباق جاسم منصور والحكم الثاني جمال شاهين والحكمين المساعدين عادل الشملان وعلي جابر، محققين جميعا قفزة نوعية في إقامة وتنظيم السباقات ذات المشاركات الكبيرة.

صور


صور