وليد عبدالله

واصل فريق نادي المنامة صدارته لترتيب فرق مسابقة دوري ناصر بن حمد الممتاز لكرة القدم، بعد ختام الجولة الثالثة من منافسات القسم الأول بالنسخة 65 من المسابقة. المنامة تعادل إيجابا مع فريق النادي الاهلي بهدف لهدف، وحصد نقطة من هذه المواجهة التي رفعت رصيده إلى النقطة 7، فيما حقق فريق نادي النجمة وفريق نادي الحالة فوزان مثيران في هذه الجولة، حيث أن الانتصارين جاءا في الوقت بدل الضائع من زمن المباراتين.

النجمة استطاع الفوز على حساب فريق نادي الحد بنتيجة هدفين مقابل هدف، وبذات النتيجة استطاع الحالة من تجاوز فريق نادي البديع. وانتهى لقاء القمة في هذه الجولة وهو "دربي الرفاعيين" بين حامل اللقب فريق نادي الرفاع وفريق نادي الرفاع الشرقي بالتعادل السلبي من دون أهداف.

وقد شهدت الجولة تأجيل لقاء الافتتاح الذي كان مقررا أن يجمع بين فريق نادي المحرق وفريق نادي الخالدية، وذلك بعد أن اتجه اتحاد الكرة لتأجيل المباراة تنفيذا لتوجيهات سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الاول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، بمنح فريق المحرق الفترة الكافية للإعداد والتحضير، للقاءه المرتقب أمام فريق العهد اللبناني، والذي سيقام يوم غد الاثنين على ملعب المغفور له الشيخ علي بن محمد بن عيسى آل خليفة بنادي المحرق، ضمن الدور قبل النهائي عن منطقة "غرب آسيا" لمسابقة كأس الاتحاد الآسيوي.

وبالعودة لموقف فرق المسابقة بعد الجولة الثالثة من القسم الأول، فالمنامة في الصدارة برصيد 7 نقاط، والنجمة والحالة والرفاع يتشاركون وصافة الترتيب برصيد 5 نقاط، الرفاع الشرقي في المركز الخامس برصيد 4 نقاط، الخالدية والأهلي في المركزين السادس والسابع برصيد 3 نقاط، المحرق والحد والبديع في المركز الثامن والتاسع والعاشر برصيد نقطة واحدة.

ولا يزال مهاجم فريق المنامة مهدي عبدالجبار، هداف النسخة الماضية، يتصدر ترتيب الهدافين برصيد 3 أهداف، يليه لاعب الخالدية مهدي حميدان ولاعب البديع عبدالله الحشاش ولاعب النجمة مانديز برصيد هدفين.

ولم تشهد الجولة الثالثة إشهار البطاقة الحمراء كما حصل في الجولتين الاولى والثانية، وشهدت هذه الجولة ركلة جزاء واحدة احتسبها حكم لقاء الحالة والبديع لصالح الكتيبة الحالاوية، التي استغلها الحالة وترجم من خلالها هدف الفوز في هذه المواجهة.

وسجل خلال الجولة الثالثة 8 أهداف في 4 مباريات، حيث تعتبر هذه الجولة ثاني اعلى حصيلة تهديفية في الجولات الثلاث. وتعتبر الجولة الثانية هي الأعلى من الناحية التهديفية حتى الآن، بعد أن شهدت المباريات تسجيل 13 هدف، فيما شهدت الجولة الاولى تسجيل 5 أهداف فقط. وبالأهداف الثمانية في هذه الجولة الثالثة ارتفعت حصيلة الأهداف في المسابقة، حيث بلغ تسجيل 26 هدفا حتى هذه الجولة.

يعتبر فريقا المنامة والنجمة هما أعلى فرق المسابقة حتى الآن من الناحية التهديفية، حيث سجل الفريقان حتى الجولة الثالثة 4 أهداف. في المقابل، يعتبر حامل اللقب الرفاع وفريق الحد الأضعف حتى الآن من الناحية التهديفية حيث سجل اكتفى كل منهما بتسجيل هدف واحد خلال الجولات الثلاثة الماضية.

علامة استفهام واضحة في نتائج 4 فرق في المسابقة بعد انقضاء الجولة الثالثة من المسابقة، فالأهلي الذي أنهى مباراته الثالثة أمام المنامة بالتعادل الإيجابي، حيث يعتبر هذا التعادل الثالث على التوالي للفريق منذ انطلاقة المسابقة بالموسم الجديد. ويبدو ان الكتيبة الأهلاوية ومن خلال النتائج في المباريات الثلاث الماضية، لا تزال لم تدخل أجواء المنافسة في هذه المسابقة حتى الآن، حيث يتوجب عليها تعويض نزيف النقاط في الجولات المقبلة. في المقابل. ولا يختلف الامر لدى 3 فرق، وهي الحد، البديع والمحرق التي لم تسجل هي الآخرى أي حالة فوز حتى الآن. فالحد والبديع تعادلا في مباراتين وخسرا مباراة واحدة، فيما المحرق تعادل في واحدة وخسر الثانية وتنتظره مباراة مؤجلة أمام الخالدية عن هذه الجولة.

وبحسب جدول مباريات المسابقة، تقام الجولة الرابعة على مدار يومي 16 و17 أكتوبر المقبل، حيث يشهد اليوم الاول إقامة 3 مباريات، يلتقي فيها المحرق والأهلي في مباراة كلاسيكو الكرة البحرينية الساعة 5.45 مساء على ملعب استاد مدينة خليفة الرياضية، فيما يواجه فريق الرفاع الشرقي فريق الحد عند الساعة 5.45 مساء على ملعب استاد المغفور له الشيخ علي بن محمد آل خليفة، تليها مباشرة على الملعب ذاته مباراة النجمة والبديع. وفي اليوم الثاني تجرى مباراتين على ملعب استاد البحرين الوطني، ففي الساعة 5.45 مساء يلتقي الحالة والمنامة، تليها مباشرة المباراة التي تجمع فريقا الرفاع والخالدية.

صور


صور


صور


صور