أعلنت طيران الخليج - الناقلة الوطنية لمملكة البحرين - عن استئناف رحلاتها المباشرة إلى مطار الأمير نايف بن عبد العزيز في مدينة القصيم بالمملكة العربية السعودية بواقع 4 رحلات أسبوعية بدءاً من الثالث من أكتوبر القادم. كما ستقوم الناقلة بزيادة عدد رحلاتها الأسبوعية إلى السعودية لتصبح 91 رحلة تزامناً مع اليوم الوطني الحادي والتسعين للمملكة.

القائم بأعمال الرئيس التنفيذي لطيران الخليج القبطان وليد العلوي عقّب بقوله "دائمًا ما تكون عملياتنا من وإلى المملكة العربية السعودية في مقدمة أولوياتنا التجارية نظرًا لأهمية السوق السعودي لطيران الخليج. مع استئناف الرحلات المباشرة إلى القصيم، نكون قد عدنا إلى شبكتنا السعودية بالكامل والتي تتكون من الرياض وجدة والمدينة المنورة والدمام والقصيم. نفخر بالمشاركة في الاحتفال باليوم الوطني السعودي من خلال زيادة عدد رحلاتنا الأسبوعية إليها إلى 91 رحلة، رمزاً إلى اليوم الوطني الحادي والتسعين للمملكة العربية السعودية؛ حيث ستوفر خدماتنا المرونة وسهولة ربط الرحلات لمسافرينا السعوديين، سواء للسفر إلى البحرين أو ربط رحلاتهم بوجهاتهم النهائية في نطاق شبكتنا العالمية المتسعة".

وتسيّر طيران الخليج رحلاتها من وإلى وجهاتها في المملكة العربية السعودية من خلال شبكتها القوية القائمة بين المملكتين منذ عقود؛ حيث تغذي هذه الشبكة الإقليمية شبكة وجهات الناقلة العالمية في المجمل.

نظرًا لكونها إحدى شركات الطيران القليلة التي لم تتوقف عن الطيران في العام 2020؛ تستمر طيران الخليج في العمل عن كثب مع السلطات المحلية عبر شبكتها لاستئناف العمليات مع تنامي الطلب على السفر. وتفخر طيران الخليج بشبكتها المرنة من خلال التكيف الفوري مع الإرشادات الحكومية وتوجيهات الطيران المدني واستجابتها للتغييرات والتحديثات المستمرة.

تتم إضافة التحديثات باستمرار على الرابط gulfair.com/covid19 بما في ذلك نصائح السفر وتحديثات الشبكة وما يستجد من إجراءات الصحة والسلامة.