أعلنت الحكومة النرويجية اليوم الجمعة، إنها ستعيد فتح المجتمع يوم السبت منهية القيود التي تحد من تفشي جائحة كورونا والتي أدت إلى الحد من التفاعل الاجتماعي وتسببت في تعطيل العديد من الأنشطة.

وقالت رئيسة الوزراء إرنا سولبرج في مؤتمر صحفي نقلت ”رويترز“ مقتطفات منه: ”مر 561 يوما منذ أن اتخذنا أشد الإجراءات في النرويج في وقت السلم .. حان الوقت الآن للعودة إلى الحياة اليومية العادية“.

وأضافت أن ”القيود ستنتهي الساعة 1400 بتوقيت جرينتش يوم السبت“.

وفي نهاية آب/أغسطس الماضي، سجلت النرويج أكبر عدد من الإصابات اليومية بفيروس كورونا المستجد منذ بدء الجائحة، بلغت 1294 حالة، حسبما ذكرت وكالة ”د ب ا“ الألمانية.

وقفزت الأرقام على نحو خاص في مدن، مثل العاصمة أوسلو وبيرجين وتروندهايم، بعد نهاية عطلات الصيف.

وسجلت النرويج منذ بدء تفشي الوباء فيها في آذار/مارس من العام الماضي، 185 ألف إصابة بينها 850 حالة وفاة.