امتدح أولي جونار سولشاير مدرب مانشستر يونايتد الإنجليزي، لاعبه البرتغالي كريستيانو رونالدو بسبب تأثيره الملحوظ على فريقه هذا الموسم.

صاحب الـ36 عاما عاد لارتداء قميص "الشياطين الحمر" الصيف الماضي، لينجح في تسجيل 4 أهداف خلال 3 مباريات بكافة البطولات.

وقال المدرب النرويجي في مؤتمر صحفي يوم الجمعة: "كنا نعلم أن رونالدو سيحدث أثرا بالغا داخل وخارج أرض الملعب، لأنه لاعب شديد الاحترافية، وهو ما أظهره بانضباطه على مدار مسيرته، مما أثر بشكل إيجابي على باقي زملائه".

وأشار سولشاير إلى تغير رونالدو عما كان عليه قبل سنوات، حينما كان زميلين في مانشستر يونايتد حتى عام 2007، مضيفا: "هو لاعب شديد الاجتهاد. حاضر في المباريات وقادر على التواصل جيدا مع زملائه".

رغم ذلك، أكد مدرب يونايتد أنه لن يعتمد على "الدون" في كافة المباريات، نظرا لتقدمه في العمر، حيث قال "هو يعلم بأنه لن يلعب كل مباراة، لكننا سنتحدث قبلها حينما لا يكون جاهزا".

وبعد تعافي المهاجم الأوروجواياني إيدنسون كافاني من إصابته واقترابه من المشاركة مع الفريق، مهد سولشاير لعقد شراكة هجومية بينه وبين رونالدو في المباريات المقبلة.

وعن ذلك، قال "من المثير رؤية الثنائي سويا، وأنا على يقين بأنها ستكون شراكة جيدة، حيث أننا نواجه في بعض الأحيان فرقا تدافع بعمق أمامنا ولا تعطينا أي مساحات في الخلف، ولهذا من المهم أن يكون معا داخل أرض الملعب، وأتوقع أن ينجحا بجوار بعضهما".

ويستعد مان يونايتد لاستقبال أستون فيلا، السبت، على ملعب أولد ترافورد، وذلك ضمن منافسات الجولة السادسة من الدوري الإنجليزي الممتاز.