استقرت أسعار الذهب اليوم الخميس وسط حالة هدوء حذر من المستثمرين إذ تتعاظم التوقعات بهبوط حاد سيضرب المعدن الأصفر.

ويترقب المستثمرون بيانات الوظائف الأمريكية، والتي سيسمح تحسنها لمجلس الاحتياطي الاتحادي بالبدء في تقليص التحفيز، وهي خطوة توقع أحد المحللين أنها قد تهبط بأسعار المعدن إلى 1725 دولارا.

ولم يطرأ تغير يذكر على الذهب في المعاملات الفورية التي سجل فيها 1763 دولارا للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0651 بتوقيت جرينتش، بينما ارتفعت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.1 % إلى 1764.10 دولار للأوقية.

واستقر الدولار الأمريكي قرب أعلى مستوياته في عام، مدعوما بمخاوف التضخم والتوقعات بأن مجلس الاحتياطي الاتحادي سيتخذ تصرفا عاجلا نحو إعادة السياسة لطبيعتها، وهو ما حال أيضا دون ارتفاع الذهب.

ويجعل ارتفاع الدولار الذهب أقل جاذبية بالنسبة لحاملي العملات الأخرى.

وقال ستيفن إينيس الشريك الإداري في إس.بي.آي أست مانجمنت "البنوك المركزية تتابع التضخم وهو يواصل الارتفاع".

وتابع: "تشير التجارب السابقة إلى أن هذا جيد بالنسبة للذهب، لكن الأمر لا يسير بهذه الطريقة في بيئة تبدأ فيها البنوك المركزية في التحول إلى رفع أسعار الفائدة".

ومن المتوقع أن تظهر بيانات الوظائف غير الزراعية الأمريكية غدا الجمعة تحسنا في سوق العمل، وهو ما من المرجح أن يدفع البنك المركزي إلى البدء في تقليص دعم الاقتصاد المرتبط بالجائحة قبل نهاية العام.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة في التعاملات الفورية 0.6 % إلى 22.73 دولار للأوقية، واستقر البلاتين عند 984.69 دولار، وزاد البلاديوم 0.9 % إلى 1906.18 دولار.

الدولار مستقر في القمة

استقر الدولار قرب أعلى مستوياته في 14 شهرا مقابل اليورو اليوم الخميس، إذ زادت احتمالات اتخاذ مجلس الاحتياطي الاتحادي إجراء في وقت أقرب لإعادة السياسة إلى طبيعتها، وذلك على خلفية ارتفاع أسعار الطاقة.

فقد استقرت العملة الأمريكية عند 1.15525 دولار لليورو بعد أن ارتفعت إلى 1.1529 دولار أمس الأربعاء للمرة الأولى منذ يوليو تموز من العام الماضي.

ولم يطرأ تغير يذكر على مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات رئيسية أخرى، ليسجل 94.252 بعد ارتفاع بما يقرب من 0.5 % خلال الجلستين الماضيتين.

وأعاده ذلك إلى قرب أعلى مستوى في عام عند 94.504 الذي بلغه الأسبوع الماضي.

واستقر الين الياباني، وهو ملاذ آمن آخر، إلى حد كبير عند 111.44 للدولار، ليكون قريبا من منتصف نطاق تحركاته خلال آخر أسبوع ونصف الأسبوع.

وبالنسبة للعملات الرقمية، حلقت بيتكوين، أكبر العملات المشفرة في العالم من حيث القيمة السوقية، بالقرب من أعلى مستوى لها في خمسة أشهر تقريبا عند 55800 دولار أمس، وكانت في أحدث تعاملات عند حوالي 54776 دولارا.