عباس المغني

ذكرت الحكومة في ردها على مقترح برغبة بشأن زيادة نسبة الاعتماد على الطاقة المتجددة والتقليل من الوقود الأحفوري، أن تطبيق خفض استهلاك الطاقة والمياه في 300 مبنى حكومي من المحتمل أن يحقق وفورات تبلغ مليار دينار خلال 30 سنة.

وقالت الحكومة في ردها: "بادرت الهيئة الوطنية للنفط والغاز في 2018 إلى اختيار ودراسة جدوى خفض استهلاك الطاقة والمياه في المباني القائمة، بالتعاون مع هيئة الكهرباء والماء، وقد تم اختيار 4 منشآت حكومية عالية الاستهلاك من حيث فواتير الكهرباء والماء، وبالتواصل مع كبرى شركات الطاقة العالمية أظهرت العروض أنه بالإمكان توفير إجمالي قدره 23% من استهلاك الطاقة والمياه وأن المشروع التجريبي للمرافق الأربعة سيخفض استهلاك الطاقة بمقدار 5500 ميغاوات، لتصل الوفورات المحتملة لهذا المشروع على مدى 30 عاماً حال تطبيقها على 300 مبنى حكومي إلى ما لا يقل عن مليار دينار في المدخرات، من حيث التوفير في الاستهلاك والتوفير في تكلفة إنتاج الغاز اللازم وتكلفة توليد الطاقة اللازمة وتحلية المياه، وكذلك تأجيل مبيعات الغاز الطبيعي المسال وغيرها، كما سيؤدي هذا المشروع إلى توفير 10 ملايين طن من انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون.