أبدى الجزائري رياض محرز نجم فريق مانشستر سيتي الإنجليزي اندهاشه من تقييمه الجديد في لعبة FIFA 22 الإلكترونية.

وحصل محرز العنصر الأهم في رحلة مانشستر سيتي للتأهل لنهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، على تقييمات أقل من إمكانياته في لعبة FIFA 22.

ونشر محرز عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر" صورة تقييماته في لعبة فيفا 22 مع تعبير اندهاش.

وحصل محرز على 86 نقطة إجمالا، و81 نقطة للسرعة و79 لقوة التسديدات و81 لدقة التمريرات و90 للمراوغة و38 فقط في الدفاع و60 لقوة التحمل.

ولم يكن محرز أول لاعبي عربي يثير الجدل بشأن تقييماته في لعبة "فيفا"، حيث سبقه المصري محمد صلاح الذي حصل على 89 نقطة بدلاً من تقييمه في العام الماضي 90.

وظهر صلاح مندهشاً من تقييمه في فيفا 22 وذلك في فيديو مع زميله الهولندي فيرجل فان دايك، حيث قال: "سجلت أهدفاً في الموسم الفائت أكثر من الذي قبله".

صلاح من جانبه يقدم مستوى مميزا مع ليفربول في الموسم الحالي بتسجيل 9 أهداف في أول 9 مباريات كأفضل معدل له منذ عام 2018، وحتى في الموسم الماضي حل ثانياً في جدول ترتيب هدافي الدوري الإنجليزي برصيد 22 هدفاً وبفارق هدف وحيد عن هاري كين لاعب توتنهام.

يذكر أن الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم فريق باريس سان جيرمان الفرنسي القادم من برشلونة هو الأعلى في تقييمات "فيفا 22" برصيد 93 نقطة.