استقبل حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه في قصر الصخير هذا اليوم عدداً من أهالي المحافظة الشمالية ، حيث تشرفوا بالسلام على جلالته ، متوجهين بخالص الشكر وعظيم الامتنان لجلالة الملك المفدى، على ما يوليه حفظه الله من رعاية واهتمام بأهالي المحافظة الشمالية ، مثمنين توجيهات جلالته السامية بتنفيذ العديد من المشاريع والبرامج الخدمية والتنموية والإسكانية الكبرى في المحافظة.

وقد رحب جلالة العاهل المفدى بالجميع ، معرباً عن شكره وتقديره للجهود المقدرة والمتواصلة لأبناء المحافظة الشمالية في بناء نهضة الوطن ، وإسهاماتهم الفاعلة في جهود التنمية والتطوير في البلاد ، معرباً حفظه الله عن سعادته بهذه اللقاءات التي تجمع القلوب على المحبة والوفاء والتي تأتي انطلاقاً من العادات العربية الأصلية والتراث البحريني العريق الذي يجمع أبناء الوطن كأسرة واحدة متعاضدة ومترابطة.

وأشاد حضرة صاحب الجلالة بمواقف أهل البحرين الوطنية على مر العهود ، حيث كان لرجالها ونسائها على حد سواء ، بصمات راسخة في إثراء مسيرة البناء الوطني ، حيث عملوا بكل إخلاص على رعاية الثوابت الوطنية وتأصيل القيم الإنسانية ، مؤكداً بأن البحرين مشهود لها عبر تاريخها العريق بأنها مركز حضاري متمسك بنهجه الوسطي وله دور إنساني هام ومنفتح على العالم.

وقد ألقى الدكتور عبدالله منصور آل رضي قصيدة أمام جلالة الملك المفدى بهذه المناسبة بعنوان (حمد فنحنُ نُجِلُّكُم) ، كما ألقت شاعرة الفاتح جيهان محمد قصيدة أخرى بهذه المناسبة بعنوان جال البحر، وأعرب جلالته عن شكره للدكتور عبدالله منصور آل رضي على هذه القصيدة والقصائد الأخرى التي يكتبها في مختلف المناسبات الوطنية والشاعرة جيهان محمد على هذي القصيدة وإسهاماتها في المناسبات الوطنية.

ومن جانبهم رفع أهالي المحافظة الشمالية بالغ شكرهم وتقديرهم لحضرة صاحب الجلالة ، معربين عن اعتزازهم بهذا اللقاء المبارك الذي يعكس حرص جلالته على التواصل مع المواطنين في مختلف المناسبات. وأكدوا على فخرهم بما حققته البحرين في عهد جلالته الزاهر من انجازات ومكتسبات عديدة على مختلف الأصعدة ، داعين الله عز وجل أن يحفظ جلالته ويوفقه لمواصلة قيادة مسيرة الخير والعطاء وتحقيق تطلعات أبناء الوطن في مزيد من الرخاء والتقدم.

صور