استقبل سعادة المهندس عصام بن عبدالله خلف وزير الأشغال وشئون البلديات والتخطيط العمراني في مكتبه بشئون البلديات، المهندس عاصم عبداللطيف عبدالله مدير عام بلدية المنطقة الجنوبية، يرافقه رئيس قسم المنتزهات والحدائق المهندسة آلاء شملان الشملان، والمهندسة مروة الحمادي والسيد حسين الطواش من قسم الحدائق والمنتزهات، وذلك بمناسبة تدشين مبادرة تشغيل نظام الري الذكي باستخدام الطاقة الشمسية في شارع القدس بمدينة عيسى.

وخلال اللقاء، أشاد الوزير بالجهود التي تبذلها بلدية المنطقة الجنوبية للارتقاء بالخدمات المقدمة للمواطنين والمقيمين، وتبنيها الأفكار المميزة التي توفر الوقت والجهد وتحقق الأهداف المرجوة لتوسيع الرقعة الخضراء في الشوارع والحدائق العامة.

وأشار إلى ضرورة تعميم مثل هذه التجارب الناجحة التي تسهم في الحفاظ على البيئة، وترتكز في مفهومها على الاستعانة بالطاقة النظيفة المستدامة في تشغيل أنظمة الري في الشوارع العامة، من دون الحاجة إلى تدخل بشري مباشر منوها إلى الجهود التي بذلتها بلدية المنطقة الجنوبية لتطبيق هذا النظام ومتطلعا إلى تعميمه على مختلف الشوارع والساحات.

وأكد الوزير على أهمية التنمية المستدامة من خلال أعمال الصيانة التي تضمن الحفاظ على مستوى جودة الخدمة.

وبهذه المناسبة، قام الوزير بتكريم مدير عام بلدية المنطقة الجنوبية والمسئولين والمهندسين في قسم المنتزهات والحدائق بالبلدية بمنحهم الشهادات التقديرية نظير هذه المبادرة المميزة شاكراً ومثنياً سعادته على جهودهم وتميزهم في طرح الأفكار المبتكرة التي تدعم جهود الوزارة لجعل البحرين خضراء.

وأعرب مدير عام بلدية المنطقة الجنوبية عن اعتزازه بهذا التكريم مبينا أن الدعم والمساندة التي تتلقاها البلدية والعاملين فيها من سعادة الوزير قد أسهم في تحويل هذه المبادرات والأفكار إلى واقع عملي مؤكدا على الاستمرار في تقديم المبادرات النوعية التي تخدم العمل البلدي.

وقد أعرب المهندسين والمختصين ببلدية المنطقة الجنوبية عن شكرهم لهذه اللفتة والتكريم مؤكدين استمرار الجهود للارتقاء بمستوى العمل من خلال الأفكار المبنية على التكنولوجيا الحديثة.

وكانت بلدية المنطقة الجنوبية قد أطلقت مبادرة جديدة لتشغيل نظام الري باستخدام الطاقة الشمسية في شارع القدس بمدينة عيسى، عن طريق آلية التحكم الذكي في عملية التشغيل لنظام ري المزروعات.

وهذه المبادرة هي عبارة عن تركيب الألواح الشمسية وربطها تلقائياً بشبكة الري بشارع القدس، حيث يتم تشغيل مضخات الري والتحكم في عمليات فتح وغلق النظام عن بعد عن طريق محطة الاستقلال.

وتأتي هذه المبادرة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة لتوفير الطاقة والحفاظ على المياه، والتي هي من ضمن أولويات إستراتيجية بلدية المنطقة الجنوبية الهادفة إلى الاستغلال الأمثل للموارد الطبيعية والطاقة والتي نتجت منها هذه المبادرة.

وتهدف هذه المبادرة، إلى ترشيد استهلاك الموارد والطاقة وتشجيع انتاج واستخدام الطاقة المتجددة والاستثمار فيها، إلى جانب الاستخدام الأمثل للمياه والمحافظة على الموارد المائية.

كما تهدف للحفاظ على جودة المضخات ودقة الانتظام في توقيت ري المزروعات عن طريق شبكات الري الموزعة في المواقع، وخاصة تلك التي يصعب وصول الكهرباء إليها، حيث يمكن للبلدية من خلال التحكم بالري عن بعد الاستفادة من الأيدي العاملة لإنجاز أعمال أخرى.