أعلن خوان لابورتا رئيس نادي برشلونة الإسباني عن الأرقام الرسمية للديون بمختلف فئاتها وذلك في مؤتمر صحفي عقده للجمعية العمومية بالنادي.

وقال لابورتا إن عجز الموازنة يبلغ 60 مليون يورو وأن الدين الخارجي الذي يعاني منه النادي يبلغ 1.350 مليار يورو في ظل عدم وجود تدفقات مالية يمكنها أن تنعش خزينة النادي.

وأشار إلى أن حجم الخسائر المالية في الموسم الماضي 2020/2021 بلغ 481 مليون يورو، منها 92 مليون يورو بسبب جائحة كورونا ، فيما بلغت قيمة خسائر حقوق الملكية 451 مليون يورو، و400 مليون يورو بسبب الإجراءات القانونية ما رفع الدين العام على النادي إلى 1.350 مليار يورو ، مؤكداً أن النادي وضع تصورا لإعادة التوازن المالي للنادي خلال 7 أشهر.