خاض 95 موهوباً وموهوبة في العلوم من طلبة المراحل الدراسية المختلفة بالمدارس الحكومية والخاصة تحدي تصميم المركبات الفضائية، حيث تنوعت تصاميمهم المبتكرة التي ركزت على مواصفات مركبات يمكنها الانطلاق لأعلى المسافات، متحديةً بذلك قوة الجاذبية الأرضية.

وجاء ذلك ضمن البرنامج الإثرائي «الفضائي الصغير»، الذي ينفذه مركز رعاية الطلبة الموهوبين بوزارة التربية والتعليم بالتعاون مع جهات متخصصة مثل الهيئة الوطنية لعلوم الفضاء وجامعة الخليج العربي وجامعة البحرين وجمعية شباب البحرين الفلكية.

ويربط هذا البرنامج علوم الفضاء بنموذج «STEAM» التعليمي العالمي المرتبط بمجالات التكنولوجيا والعلوم والهندسة والرياضيات والفنون، متضمناً موضوعات أخرى مثل التعرف على النظام الشمسي، والأقمار الصناعية ورحلة في مداراتها، واستكشاف الفضاء الخارجي، وأهمية استقبال البيانات من الأقمار الصناعية والوصول للفضاء.

ويأتي ذلك تعزيزاً للعمل التعاوني والتعلّم من خلال المشاريع، والتعرف على خطوات البحث العلمي، وتنمية روح الإبداع والابتكار في مجال علوم الفضاء، واكتساب المهارات الأساسية لإجراء التجارب القائمة على نموذج STEAM، والتي تعتبر جزءاً مهماً من أساسيات البحث العلمي الإجرائي، والتدريب على كتابة تقارير التجارب العلمية.