العين الرياضية

انتهى اليوم الأول من منافسات الجولة الثالثة من دور مجموعات بطولة دوري أبطال أوروبا، مساء الثلاثاء، والذي شهد مباريات شديدة الإثارة.

وشهد اليوم الأول للجولة الثالثة نتائج مثيرة للغاية، أبرزها فوز ليفربول الإنجليزي على أتلتيكو مدريد الإسباني في عقر داره بنتيجة 3-2، وهي ذات النتيجة التي فاز بها باريس سان جيرمان الفرنسي على ضيفه العنيد، لايبزيج الألماني.

كما تلقى ميلان الإيطالي ثالث خسارة له على التوالي بسقوطه خارج أرضه أمام بورتو البرتغالي بهدف دون رد، فيما تجرع بروسيا دورتموند الألماني هزيمة قاسية على يد أياكس أمستردام الهولندي بـ4 أهداف دون مقابل.

وتستعرض "العين الرياضية" في السطور التالية أبرز الأرقام التي تحققت في اليوم الأول من الجولة.

خسارة تاريخية

دورتموند تلقى أكبر هزيمة على مدار تاريخه بدوري الأبطال، وذلك بسقوطه داخل ملعب يوهان كرويف أرينا برباعية نظيفة.

وحقق أياكس أكبر فوز في تاريخه أمام الفرق الألمانية في المسابقات الأوروبية منذ أن تغلب على بايرن ميونخ بذات النتيجة عام 1973.

غزارة تهديفية

المباريات الـ8 التي أقيمت يوم الثلاثاء شهدت تسجيل 35 هدفا، أي بمعدل 4.4 هدفا في المباراة الواحدة.

وشهد فوز مانشستر سيتي 5-1 على كلوب بروج أكبر عدد أهداف (6)، فيما شهدت 4 مباريات تسجيل ٥ أهداف، هي: فوز ريال مدريد 5-0 على شاختار، ولشبونة على بشتكاش 4-1، وبنتيجة 3-2 انتصر ليفربول على أتلتيكو مدريد، وباريس سان جيرمان على لايبزيج.

على خطى الملكي

سار ليفربول على خطى ريال مدريد الإسباني بعدما أصبح أول فريق يسجل 3 أهداف في معقل أتلتيكو، منذ أن فعلها الفريق الملكي في فبراير/شباط 2019.

كما أصبح ليفربول ثاني فريق إنجليزي يُسقط الروخيبلانكوس في العاصمة الإسبانية "مدريد" بدوري الأبطال بعدما فعلها تشيلسي من قبل.

وحقق ليفربول أيضا أول فوز في تاريخه على أتلتيكو مدريد، رغم أنهما تواجها أكثر من مرة في البطولة.

وبعدما سجل ثنائية في شباك أتلتيكو، أصبح المصري محمد صلاح أول لاعب يسجل في 9 مباريات متتالية بكافة البطولات على مدار تاريخ ليفربول.

نكبة تاريخية

لم يسبق لميلان أن تعرض للخسارة في أول 3 جولات خاضها بدور المجموعات، وهو ما تحقق هذا الموسم لأول مرة في تاريخه.

وخسر ميلان من ليفربول وأتلتيكو وبورتو على التوالي، ليتذيل مجموعته بلا نقاط.

خطوة فرنسية للأمام

استطاع ريال مدريد تحقيق فوز عريض خارج أرضه على حساب شاختار دونيتسك الأوكراني بنتيجة 5-0، حيث سجل الفرنسي كريم بنزيما الهدف الخامس لفريقه.

وبذلك، وصل بنزيما إلى هدفه الـ290 على مدار مسيرته مع الميرينجي، ليتقاسم المركز الرابع في قائمة هدافي النادي التاريخيين مع الأسطورة سانتيانا.

ضحية قياسية

ونجح الأسطورة الأرجنتيني ليونيل ميسي في تسجيل ثنائية خلال فوز سان جيرمان على لايبزيج، حيث دون الهدف الثاني من علامة الجزاء.

وضم ميسي الفريق الألماني لقائمة ضحاياه في البطولة، ليعادل بذلك رقم الأسطورة البرتغالي كريستيانو رونالدو القياسي، بتسجيله في 38 فريقا مختلفا.