رفضت مجدداً محكمة في مومباي اليوم الأربعاء خروج آريان خان، ابن الممثل الهندي شاروخان من السجن، بعدما تم إلقاء القبض عليه في الثالث من الشهر الجاري في قضية مخدرات.

وذكرت شبكة «إن دي تي في» أن آريان (23 عاماً) «المتهم رقم واحد» في القضية متواجد في السجن منذ الثامن من أكتوبر الجاري.

وسيعمل محامو آريان الآن على التقدم بطلب للإفراج عنه بكفالة أمام محكمة مومباي العليا.

وكان أفراد مكتب مكافحة المخدرات قد ألقوا القبض على آريان وآخرين أثناء حضورهم حفلاً فاخراً على متن سفينة في مومباي في الثاني من أكتوبر الجاري، كان يتم فيه تعاطي المخدرات. ومنذ ذلك الحين، ارتفع عدد المقبوض عليهم إلى 20 شخصاً.

وقال محامو آريان في المحكمة إنه لم يكن بحوزة موكله مخدرات. ومع ذلك، قال مكتب مكافحة المخدرات إن هناك أدلة قوية من محادثات تطبيق واتساب لهاتف آريان تشير إلى صلته بعصابة دولية.