وليد عبدالله

ضرب بطل منطقة الغرب فريق نادي المحرق موعدا لملاقاة بطل منطقة الشرق فريق ناساف الاوزبكي في المباراة النهائية لمسابقة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم في ٥ نوفمبر المقبل على ملعب استاد البحرين الوطني، وذلك عندما نجح في الفوز على حساب فريق نادي الكويت بنتيجة هدفين نظيفين، في المباراة التي جمعت الفريقين اليوم الأربعاء على ملعب استاد المغفور له الشيخ علي بن محمد بن عيسى آل خليفة بنادي المحرق، في منافسات الدور قبل النهائي للمسابقة.

ودخل المحرق المباراة بتشكيلة ضمت في حراسة المرمى سيد محمد جعفر، في خط الدفاع وليد الحيام، امين بن عدي، محمد البناء، راشد الحوطي، في خط الوسط عبدالوهاب المالود، موسيز، نور الروابدة، محمود مرضي وأحمد الشروقي وفي خط المقدمة البرازيلي فلافيو.

وقد نجح المحرق من إنهاء الحصة الاولى من المباراة بتقدمه بهدفين دون رد، حيث تقدم المحرق بهدف في الدقيقة ١٩ عن طريق محمود مرضي الذي ارسل كرة من ركلة حرة مباشرة خادعت حارس المرمى لتستقر الكرة داخل الشباك. وسجل المحرق هدفه الثاني في الدقيقة ٤٥ بأقدام اللاعب البرازيلي فلافيو.

وفي الشوط الثاني، حاول الفريق الكويتي التقدم من أجل تقليص الفارق، الا ان المحرق نجح في الحد من خطورة لاعبي الفريق الضيف ونجح في تسيير المباراة لصالحه حتى صافرة النهاية التي أعلنت فوزه بجدارة واستحقاق والتأهل للمباراة النهائية، لملاقاة فريق ناساف الاوزبكي، الذي تأهل هو الاخر للمباراة الختامية بعد فوزه على فريق لي مان من هونغ كونغ بنتيجة ٣ اهداف مقابل هدفين.