عباس المغني

كشفت إحصائيات أن متوسط أسعار القمح الذي استوردته البحرين في شهر أغسطس 2021 ارتفع إلى 391 دولارا للطن، مقارنة بمتوسط سعر يبلغ 339 دولاراً للطن في شهر يونيو 2021، وبنسبة نمو تبلغ 15%.

إلى ذلك، ذكرت منظمة الأغذية والزراعة لأسعار الغذاء أن ارتفاع أسعار القمح هو الأشدّ في شهر سبتمبر 2021 بزيادة قدرها 4 % تقريباً من شهر إلى آخر و41 % من سنة إلى أخرى. وواصل انحسار الكميات المتاحة للتصدير في ظلّ الطلب العالمي الكبير رفع الأسعار الدولية للقمح.

يذكر أن البحرين تستورد بين 155 ألفاً و170 ألف طن سنوياً من القمح لتلبية احتياجاتها المحلية واحتياجات مصانع الخبز والبسكويت. وقد بلغ استيراها من القمح الأسترالي نحو 161 ألف طن في 2020، وتعادل نحو 99.99% من إجمالي واردات القمح، ويتوقع أن تتأثر البحرين بارتفاع أسعار القمح الأسترالي لاعتمادها الكلي عليه في تلبية احتياجاتها المحلية.

وبلغ الدعم الحكومي للطحين المكون الرئيس لصناعة الخبز 9.8 مليون دينار في 2020 مقارنة بدعم يبلغ 10.6 مليون دينار في 2019، وبنسبة تراجع 7%. والدعم الحكومي لا يتم دفعه مباشرة إلى المخابز المنتشرة في مختلف أنحاء المملكة، وإنما يدفع إلى شركة البحرين لمطاحن الدقيق التي تقوم ببيع الطحين على المخابز بأسعار مدعومة، وبما يساعدها في تثبيت أسعار كيس الروتي بـ100 فلس، و5 قطع خبز بسعر 100 فلس.