لم يستطع جادون سانشو، جناح مانشستر يونايتد الإنجليزي، البزوغ مع فريقه المنضم إليه الصيف الماضي، قادما من بروسيا دورتموند الألماني.

وأصبح صاحب الـ21 عاما أحد أغلى لاعبي مانشستر يونايتد على مدار التاريخ، بعدما دفع النادي 73 مليون جنيه إسترليني نظير جلبه إلى ملعب أولد ترافورد.

رغم ذلك، فشل الجناح الإنجليزي الشاب في تثبيت أقدامه في تشكيلة يونايتد الأساسية، حيث لم يسجل أو يصنع أي هدف خلال ظهوره في 11 مباراة مع الفريق هذا الموسم.

وسخرت شبكة "سكاي سبورت ألمانيا" من لاعب دورتموند السابق، لعدم قدرته على المشاركة في أي هدف مع فريقه الجديد حتى الآن.

وخلال فقرة أعدتها المحطة التليفزيونية، استخدمت الشبكة عنوان "ينادونني 007"، في تشبيه ساخر بشخصية "جيمس بوند" الشهيرة، حيث كان يُعرف بـ"العميل 007" في سلسلة أفلامه الشهيرة.

وألصقت الشبكة هذا العنوان بالنجم الإنجليزي، في إشارة لرصيده الصفري من الأهداف والتمريرات الحاسمة خلال 7 مباريات بالدوري الإنجليزي حتى الآن.

يأتي ذلك رغم بزوغ نجم سانشو مع أسود الفيستيفال خلال 3 مواسم أمضاها داخل ملعب سيجنال إيدونا بارك، سجل خلالها 50 هدفا في 137 مباراة.