عباس المغني

فتح مجلس المناقصات والمزايدات لشركة تطوير للبترول مناقصة تقييم واستكشاف وتسليم 8 آبار إنتاج الغاز في خزانات ما قبل طبقة عنيزة، وتنافست عليها شركتان.

وتقدمت شركة هاليبيرتون العالمية المحدودة بعطاءين أقلهما 62.9 مليون دينار، فيما تقدمت شركة شلمبرجير أوفرسيز إس بعطاءين أقلهما 71 مليون دينار.

ويشمل أداء المقاول للخدمات الحفر والتكسير الهيدروليكي لإنتاج 8 آبار أفقية مخصصة تستهدف تكوينات الجبة والجوف.

وأكدت الشركة في بيانات المناقصة أن للمشروع أهمية إستراتيجية لأهدافها المتمثلة في تلبية متطلبات الغاز الحالية والمستقبلية لتوليد الطاقة والصناعة الثقيلة في البحرين.

ومن المتوقع أن يغطي المشروع مرحلة رئيسة مبكرة في تقييم موارد غاز (ما قبل مكامن عنيزة) ومن المتوقع أن يقوم المقاول بتنفيذ أحدث التقنيات والأساليب المتقدمة لتنفيذ المشروع بنجاح.

كما فتح مجلس المناقصات لشركة تطوير للبترول مناقصة توريد أدوات استكمال ثاني أكسيد الكربون، وتنافست عليها 7 شركات، وبلغ أقل عطاء مقدم 594 ألف دينار مقدم من شركة بيربا، بينما بلغ أكبر عطاء مقدم 858 ألف دينار مقدم من الشركة الوطنية أويلويل فاركو البحرين.

وأكدت الشركة في وثيقة المناقصة أن الغرض من توريد أدوات استكمال ثاني أكسيد الكربون هو تقييم الزيت المتبقي داخل منطقة انتقال الزيت إلى الماء، وتنفيذ نموذج تجريبي مناسب لغمر ثاني أكسيد الكربون من أجل تطوير احتياطي النفط المتبقي.

ويعتبر غمر ثاني أكسيد الكربون تقنية محسّنة لاستعادة الزيت حيث يتم حقن ثاني أكسيد الكربون في الخزان للتلامس مع الزيت. ولضمان التنفيذ المناسب لهذه التكنولوجيا، يعتبر توفير المواد والتصميم المناسبين أمرا بالغ الأهمية لضمان عمر طويل وكلفة اقتصادية خلال فترة التجربة للحصول على أفضل النتائج.