تفاعل نائب أمير منطقة جازان في المملكة العربية السعودية مع مناشدة نجل الشاعر علي صيقل، من أجل نقل والده إلى مستشفى تخصصي.

وأعلن نجل الشاعر محمد صيقل عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“، في ساعة متأخرة من مساء أمس الخميس، عن تجاوب نائب أمير منطقة جازان مع مناشدته السابقة.

ووجه الشكر للأمير محمد بن عبدالعزيز بالقول: ”شكرا سيدي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز، نائب أمير منطقة جازان لسرعة تجاوبه ومتابعة حالة والدي الصحية وتوجيه سموه بنقله لأحد المستشفيات المتخصصة.. حفظ الله سموكم الكريم“.

وجاءت استجابة نائب أمير منطقة جازان، بعد ساعات فقط من نشر محمد صيقل مناشدة عبر حسابه في ”تويتر“، يطلب فيها المساعدة بنقل والده لمستشفى تخصصي؛ نظرا لحالته الصحية: ”والدي الشاعر / علي محمد صيقل/بحاجة لنقله للمستشفى التخصصي بجدة أو الرياض كاتب قصيدة ⁧#وشم_على_ساعدي⁩ أشعاره ضمن المقررات المدرسية“.

ولم يكشف نجل الشاعر السعودي عن تفاصيل حالة والده الصحية، إلا أن مواطنين أكدوا أنه كان يرقد في مستشفى الملك فهد بمنطقة جازان بسبب وضعه الصحي.

وعلي محمد صيقل، شاعر سعودي، ولد عام 1943، في جزر فرسان التابعة لمنطقة جازان جنوب السعودية.

وتخرج الشاعر ”صيقل“ في معهد المعلمين بجازان عام 1962، ثم حصل على شهادة الدراسة التكميلية من مركز الدراسات بالطائف عام 1974.

ومثّل الشاعر علي صيقل المملكة العربية السعودية في مهرجان الشعر العربي لدول الخليج عام 1988.

ونشر قصائده في عدد من الصحف والمجلات السعودية، وهو عضو في نادي جازان الأدبي الذي نشر له ديوانين، هما: ”ترانيم على الشاطئ“ 1981م، و“أغنية للوطن“ 1989م.

واستطاع علي صيقل أن يطوّع الشعر الموزون المقفّى للرؤية الشعرية الجديدة، وجاءت تجاربه الشعرية انفعالا صادقا، ولغة تركيبية، وصورة شعرية جديدة، وإيحاء مشعا في كل اتجاه.

وأدرجت قصيدة ”وشم على ساعدي“ لعلي صيقل في المناهج الدراسية، بعد نحو 30 عاما من غنائها من قبل الفنان محمد عمر.

وسبق أن أشاد مدير مكتب ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، بدر العساكر، بالشاعر علي صيقل، مؤكدا أنه من ”الأسماء الشعرية التي تفخر بها المملكة“، في تغريدة له عبر حسابه في موقع ”تويتر“ قبل عام من الآن: ”الشاعر علي صيقل من الأسماء الشعرية التي نفخر بها.. تغنّى بالوطن فأجاد وأتقن، وتماهى مع بيئته ففاض شعره عذوبةً وجمالًا..“.