في إطار الاهتمام المستمر بالمشروعات الخدمية المتنوعة والتي تقوم وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني بتصميمها والإشراف على تنفيذها لصالح الجهات والوزارات المختلفة بالمملكة، قام وزير الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني المهندس عصام بن عبدالله خلف برفقة كلاً من الوكيل المساعد لمشاريع البناء والصيانة الشيخ مشعل بن محمد آل خليفة وبحضور الرئيس التنفيذي لهيئة السياحة والمعارض د. ناصر علي قائدي وممثلين عن استشاري ومقاول المشروع وفريق العمل بزيارة تفقدية لمشروع مركز البحرين الدولي للمعارض والمؤتمرات الجديد بالصخير، للاطلاع على مراحل سير العمل في المشروع الذي بلغت نسبة الإنجاز الاجمالية فيه 54%.

وفي هذا السياق ذكر المهندس وزير الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني المهندس عصام بن عبدالله خلف بأن العمل جارٍ بمشروع مركز البحرين الدولي للمعارض والمؤتمرات الجديد بالصخير والذي يتم تنفيذه لصالح هيئة البحرين للسياحة والمعارض، حيث قال أنه " تم الانتهاء من صب أكثر من 99% من إجمالي أعمال الخرسانات وتم تركيب الهياكل الحديدية لكل الصالات والرواق الرئيسي وجاري العمل في استكمال ألواح الأسقف الحديدية وعزل الأسقف. كما أوشك العمل على الانتهاء من أعمال الحوائط الخرسانية مسبقة الصب وتكسية الصالات بألواح الألمنيوم. كما يجري العمل في أعمال الطابوق وأعمال الطرق الداخلية والرصف وشبكات الصرف الصحي وتصريف مياه الأمطار وبقية الأعمال الكهربائية والميكانيكية.

وأضاف الوزير خلف بان مركز المعارض والمؤتمرات الجديد يحتوي على قاعات للمعارض وصالات للمؤتمرات والاجتماعات المعدة لاستضافة مختلف الفعاليات والاحتفالات والمناسبات، ومجهزة بأحدث التكنولوجيا، كما يتضمن على 10 قاعات للعرض بارتفاعات مختلفة وبمساحة إجمالية تقدر بـ 95,000 متر مربع تشمل كافة الخدمات اللازمة من إضاءة وتكييف وخدمات فنية، بالإضافة إلى مساحات تخزين خاصة بكل قاعة، ومخارج ومداخل مستقلة، مما يجعلها المكان الأنسب لاحتضان المعارض العالمية ولإبرام الصفقات التجارية.

ويتكون قلب المشروع من البهو المركزي الذي يربط بين كافة المكونات الأخرى ويعتبر موقعاً مسانداً للفعاليات المقامة في المركز، حيث يشتمل على عدد من المطاعم والمحلات التجارية ومحلات التجزئة المرتبطة بكافة قاعات العرض.

أما مركز المؤتمرات، فيتكون من صالة مؤتمرات رئيسية تسع لقرابة أربعة آلاف شخص بمساحة 4500 متر مربع يمكن تقسيمها إلى ثلاث قاعات منفصلة مجهزة بأحدث وسائل العرض والخدمات الفنية لاستضافة المؤتمرات العالمية، كما يمكن استخدامها للفعاليات الفنية والحفلات والمناسبات الأخرى، كما يشتمل مركز المؤتمرات على عدد من القاعات للمؤتمرات والاجتماعات المتوسطة والصغيرة يبلغ عددها 27 قاعة بمساحة إجمالية تبلغ حوالي 1700 متر مربع.

وتابع وزير "الأشغال والبلديات" يتضمن المشروع أيضاً مجلسين لكبار الشخصيات مع ملحقاتهما لاستقبال الزوار على أعلى المستويات من الرفاهية والفخامة، بالإضافة الى السور الخارجي وغرف الحراسة والتحكم، والطرق الداخلية والخدمات ومواقف للسيارات تسع 1600 سيارة، منها حوالي 130 موقفاً مخصصاً لكبار الشخصيات.

يذكر أن المشروع يقام غرب حلبة البحرين الدولية على أرض مساحتها 278,900 متر مربع فيما تبلغ المساحة المبنية 141,120 ألف متر مربع، ويتم تنفيذ المشروع بتصميم معماري متميز وفق أحدث المعايير التصميمية ليكون مهيئاً لكافة متطلبات الزوار والعارضين ويشكل إضافة متميزة لسمعة المملكة كوجهة رائدة في مجال المعارض والمؤتمرات.

الجدير بالذكر بأن أعمال الاستشارة والتصميم والإشراف يقوم بها الاستشاري الألماني KG Co& Tilke GmbH، بالإضافة إلى استشاري مسح الكميات DG Jones، كما تقوم شركة سيباركو البحرين للمقاولات بتنفيذ المشروع.