شددت الدكتورة جميلة السلمان استشارية الأمراض المعدية والأمراض الباطنية بمجمع السلمانية الطبي، عضو الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا، على أهمية أخذ الجرعة المنشطة لما لها من دور كبير في تعزيز المناعة خاصة في ظل الظروف الراهنة التي تشهد فيها بعض دول العالم اكتشاف متحور جديد لفيروس كورونا.

وأشارت السلمان إلى ما تم رصده من إصابات في عدد من الدول بالمتحور الجديد يؤكد ضرورة استكمال الجرعات المحددة لكل تطعيم، والمبادرة بأخذ الجرعة المنشطة حتى يتمكن الجسم من تكوين أجسام مضادة لفيروس كورونا وتعزيز المناعة، داعيةً الفئات الأكثر عرضة للإصابة مثل أصحاب الأمراض المزمنة وكبار السن إلى ضرورة الإقبال لأخذ التطعيم والجرعات المنشطة منه لتجنب المضاعفات الخطيرة في حال إصابتهم بالفيروس، موضحةً بأن الحملة الوطنية للتطعيم مستمرة من أجل تحقيق المناعة المجتمعية.

وقالت الدكتورة جميلة السلمان إن التطعيم ضروري لحماية الفرد والمحيط الاجتماعي حوله من فيروس كورونا، مشددة بأهمية التزام الجميع وحث كل فرد محيطه الأسري والمجتمعي بتشديد الحرص على الاستمرار بالإجراءات الاحترازية ومواصلة الالتزام بالإرشادات والتعليمات الصحية للتصدي للفيروس، وإلى المبادرة بأخذ الجرعة المنشطة لزيادة المناعة المجتمعية وللمساهمة في القضاء على هذه الجائحة، وذلك سعياً نحو تحقيق السلامة وحفاظًا على صحة الجميع، مفيدةً بأن جميع التطعيمات التي وفرتها مملكة البحرين لمواجهة فيروس كورونا تساهم في تكوين الأجسام المضادة، وبالتالي تقوم بتحفيز مناعة الجسم لمقاومته.