أطلقت بلدية المنطقة الجنوبية بالتعاون مع المجلس البلدي ووزارة الإسكان حملة (رخص بناءك2) في منطقة إسكان البحير الجديد، وذلك بحضور النائب أحمد الأنصاري ومدير عام بلدية المنطقة الجنوبية المهندس عاصم عبداللطيف عبدالله، وعضو مجلس بلدي الجنوبية ممثل الدائرة الثالثة عبدالله عبداللطيف، وممثلين عن وزارة الإسكان، بالإضافة للقاطنين في المنطقة .

وتم خلال لقاء البلدية تقديم شرح عن أنواع تصنيف العقارات في المناطق الإسكانية، وآلية تقديم الطلبات للحصول على رخصة من البلدية، وأنواع المخالفات التي يجب تجنبها تلافياً لاتخاذ الإجراءات القانونية .

وتهدف هذه الحملة إلى الحد من انتشار مخالفات البناء والإضافات غير المرخصة في البيوت الإسكانية الجديدة، حفاظاً على جمالية المظهر العام والنسيج الحضاري والطابع العمراني للمناطق .

كما تهدف للتسهيل على المواطنين وتشجيعهم للتقدم للحصول على ترخيص من البلدية للإضافات بشكل صحيح، إلى جانب تشجيعهم على الالتزام والقيام بالإجراءات القانونية اللازمة قبل مباشرة أعمال البناء تلافيا للوقوع في المخالفات والحد من انتشارها .

من جهته، أثنى النائب أحمد الأنصاري على دور البلدية في الحد من المخالفات الإنشائية، وتوعية المواطنين المستفيدين من المشاريع الإسكانية، واهتمامها بتسهيل الإجراءات وتبسيطها للحصول على الرخصة اللازمة وفق القوانين والاشتراطات البلدية .

في حين أكد مدير عام بلدية المنطقة الجنوبية المهندس عاصم عبداللطيف أن البلدية تحرص على التواصل مع المواطنين، لاطلاعهم على كل القوانين والاشتراطات البلدية، فالهدف ليس ضبط المخالفات بقدر الحد منها وتلافيها وتسهيل إجراءات الحصول على التراخيص اللازمة على الأعمال الإنشائية وفق القانون .

كما توجه العضو البلدي عبدالله عبداللطيف بالشكر والتقدير للبلدية لتعاونها مع المجلس البلدي، وحرصها على التعريف بالاشتراطات التنظيمية للتعمير، والاستماع لملاحظات العضو البلدي التي يتلقاها من المواطنين باعتباره حلقة الوصل لتلبية احتياجات أهالي الدائرة .

يذكر أن بلدية المنطقة الجنوبية مستمرة في تنفيذ حملات التوعية في نطاق واسع من البيوت الإسكانية الجديدة، حيث بدأت مسبقاً بمدينة خليفة .

وتهيب البلدية بأهمية تعاون المواطنين والمقيمين مع مبادراتها بهدف تحقيق الأهداف المنشودة لتلك الحملات، حيث أن هذه الحملات ستكون مستمرة على جميع المناطق الإسكانية التابعة للمنطقة الجنوبية .