تختتم غد "الاثنين" فعاليات الحدث الرياضي القاري "البحرين 2021 - دورة الألعاب البارالمبية الآسيوية للشباب" والتي أقيمت بمشاركة 29 دولة آسيوية و750 لاعب ولاعبة تنافسوا على ألقاب المسابقات في الدورة الآسيوية التي تعتبر من الدورات الهامة على المستوى القاري في الألعاب البارالمبية.

وسيقام الحفل الختامي للدورة في الفترة المسائية بمدينة خليفة الرياضية عند الساعة 6 مساء، حيث سيشهد إلقاء عدد من الكلمات وعرض فيديو عن فعاليات الدورة وجوانبها الإدارية والتنافسية، بالإضافة الى عرض مقاطع من التراث البحريني وإنزال علم الدورة وتسليمه للدولة المستضيفة القادمة أوزبكستان في 2025 وإطفاء الشعلة، فيما ستشهد الفترة الصباحية تواصل المنافسات الختامية للألعاب الرياضية على أن يتم الانتهاء منها قبل اسدال الستار على العرس الرياضي البارالمبي الآسيوي.

وشهدت الدورة الآسيوية البارالمبية للشباب نجاحا كبيرا من الناحية التنظيمية وذلك بفضل الدعم الكبير للرياضة البحرينية من قبل حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، واهتمام صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله ورعاه، بالإضافة الى رعاية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، ومتابعة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية.

وبقيت مملكة البحرين في دائرة الأضواء وسط هذا النجاح الكبير الذي شهد له جميع المشاركين في الدورة، والذين أكدوا أن مملكة البحرين نظمت نسخة استثنائية من الدورة الأولمبية وسط إجراءات تنظيمية رائعة و مميزة ساهمت في إخراج الدورة بحلة تنظيمية زاهية وعملت على توفير كافة أسباب الراحة للمشاركين بالإضافة الى توفير المنشآت الحديثة التي تتناسب مع الرياضات البارالمبية واحتياجات المشاركين في الدورة.

وكان اليوم ما قبل الأخير قد شهد تألق البحريني محمد علي الهدار في لعبة البوتشي وأحرز الميدالية الفضية بجدارة وبمستوى رفيع أمام منافسه التايلندي في فئة BC1 ورفع رصيد مملكة البحرين من الميداليات.

وقال الهدار: " كنت منافسًا حتى آخر المباراة على الميدالية الذهبية، لكن مستوى المنافسة كان قويًا وهو ما أعاقني عن الفوز بالذهب في ظل الخبرة الكبيرة التي يتمتع بها المنافس، لكنني سأكون أكثر نضجًا في المنافسات المقبلة وسأحقق الميدالية الذهبية؛ لأنني كنت قريبًا جدًا منها وهو ما يرفع من تفاؤلي وحماسي لرفع اسم البحرين في قادم الأيام".

كما واصل الأبطال الشبان مريم صابر ونصار المريسي وحققا ميداليات جديدة للبحرين، حيث جاءت أول الميداليات من نصيب مريم صابر في مسابقة رمي الرمح للسيدات تحت 17 سنة، فيما جاءت الثانية للمريسي في سباق عدو لمسافة 200 متر للرجال تحت 20 عاما.

وكانت مريم صابر قد حققت في اليومين الماضيين ذهبية مسابقة رمي القرص وفضية في منافسات رمي الجلة لنفس الفئة العمرية، فيما تنافست حتى الرمية الأخيرة لحصد الذهبية ضمن منافسات رمي الرمح اليوم لكنها خسرت المركز الأول بفارق قليل مسجلة 328 نقطة بعد 6 رميات ناجحة.

ولدى الرجال، حقق اللاعب البحريني نصار المريسي ميداليته الفضية الثانية والميدالية الملونة الثالثة في المجمل العام بعد فوزه بسباق 200 متر بسرعة بلغت 29.15 متر في الساعة، ليحصد الفضية الثانية في البطولة بعد أن احتل المركز الثاني في سباق 100 متر، فيما نال ميدالية برونزية بعد ان فاز بالمركز الثالث في سباق 400 متر.

وشارك البحريني الاخر احمد نادر في سباقات اليوم الثالث، وذلك في مسابقة 200 متر جري تحت 17 سنة، وجاء في المركز الخامس.

وتواصلت مشاركة اللاعبين البحرينيين في مسابقات السباحة التي تقام على مسبح الاتحاد البحريني للسباحة، ففي اليوم الثالث للمسابقات، شارك كلا من اللاعبين أحمد الهنداوي ويونس عبدالباسط وعلي السماهيجي.

وضمن منافسات البطولة، يلتقي غد المنتخب العراقي ونظيره الإيراني في نهائي مسابقة كرة السلة للكراسي المتحركة وذلك عند الساعة 1 ظهرا على صالة مدينة خليفة الرياضية، بعد ان ضمن كلا المنتخبين التأهل إلى بطولة كأس العالم القادمة لفئة الشباب لكرة السلة للكراسي المتحركة للمعاقين.

وستسبق المباراة النهائية وتحديدا عند الساعة 10 صباحا مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع وستجمع بين المنتخب السعودي والمنتخب التايلاندي، حيث يسعى كلا الفريقين الى تحقيق الميدالية البرونزية في اللعبة خاصة في ظل تقارب المستوى الفني بين المنتخبين.

وكان المنتخب البحريني لكرة السلة للكراسي المتحركة قد تمكن من تجاوز المنتخب الأردني بنتيجة 51-38 ، وجاءت نتائج الأشواط الأربعة كالتالي: الربع الأول 12/5 للبحرين، والربع الثاني 11/9 للبحرين ، والربع الثالث للبحرين 11/10 والرابع الرابع والأخير 14/7 للأردن.

وضمن منافسات كرة الهدف، تأهل منتخب إيران إلى المباراة النهائية لملاقاة المنتخب التايلندي للفتيات بعد الفوز بصعوبة على منتخب كوريا الجنوبية في مباراة الدور نصف النهائي بنتيجة 8 مقابل 7 .

من جهة أخرى، أحرزت لاعبة كرة الطاولة الكويتية ملاك هادي العنزي الميدالية الذهبية في الفردي بانتصار على لاعبة تايلند بايمر بي لتنال أول ميدالية ذهبية في مسيرتها الرياضية.