نجح فريق طبي من مركز صباح الأحمد للقلب في الكويت بإجراء عملية تبديل الصمام الأورطي (TAVI)عن طريق القسطرة لمريضة كويتية تبلغ من العمر 102 سنة، ما يعتبر انجازاً طبيا جديدا في الكويت.

وأجرى العملية استشاري القلب والقسطرة العلاجية الدكتور نادر العسعوسي واختصاصي أول أمراض القلب والقسطرة العلاجية الدكتور أحمد سعيد طه.

وتعتبر هذه العملية الأولى من نوعها التي تجرى لمريضة في هذا العمر، حيث كانت تعاني من من مشاكل وضيق الصمام الأورطي للقلب الذي يسمح للدم المحمل بالأوكسجين بالخروج من القلب والتحرك باتجاه أعضاء الجسم المختلفة، مما أثر على وظائف الرئة وغيرها.

وتكللت العملية التي أجريت، اليوم الثلاثاء بالنجاح، حيث من المتوقع أن لا تطول فترة تعافي المريضة عن أيام لتعود إلى ممارسة حياتها الطبيعية خارج المستشفى.

وشارك في إجراء العملية من الهيئة التمريضية مسؤولة التمريض ايلاف السيف، وحسام الدين وخالد ملحم، وفنييا الاشعة مانيش كومار وسانديب بيلاي.