ارتفعت أسعار النفط اليوم، في مستهل تعاملات العام الجديد مع تحول الأنطار والتركيز على ما سيسفر عنه اجتماع أوبك+ غدا الثلاثاء.

وذلك على الرغم من أن حالات الإصابة بفيروس كوفيد -19 استمرت في التأثير على معنويات الطلب.

كانت أسعار النفط قد انهت تعاملات الجمعة – أخر أيام 2021- على تراجع، إلا أن الخام القياسي (برنت) قد سجل ارتفاعًا ملحوظًا في الأسبوع والشهر الماضي بلغ 2.6% و10.2% على الترتيب، بينما وصلت مكاسبه لما يقارب 50% في عام 2021 بأكمله، إلا أنه شهد تراجع الخام بنحو 0.9% في الربع الرابع من العام.

ارتفاع أسعار الخام

بحلول الساعة 07:55 صباحًا بتوقيت جرينتش (10:55 صباحًا بتوقيت مكة المكرمة)، ارتفعت أسعار العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط -تسليم فبراير/شباط- بنسبة 0.81%، مسجلة 75.82 دولارًا للبرميل.

كما صعدت أسعار العقود الآجلة لخام برنت -تسليم مارس/آذار 2022- بنحو 0.82%، مسجلة 78.42 دولارًا للبرميل.

يأتي ذلك بالتزامن مع إعلان مؤسسة النفط الليبية عن أن إنتاج البلاد من النفط سينخفض 200 ألف برميل يوميا لمدة أسبوع بسبب صيانة خط أنابيب رئيس بين حقلي السماح والظهرة.

في غضون ذلك، قالت 4 مصادر إن أوبك+ ستلتزم على الأرجح بخطتها لإضافة 400 ألف برميل يوميا من الإمدادات في فبراير/شباط، حسبما ذكرت وكالة رويترز.

في العام الماضي، ارتفعت أسعار النفط بنحو 50%، مدفوعة بالتعافي الاقتصادي العالمي من جائحة كورونا وضبط المنتجين، حتى مع وصول العدوى إلى مستويات قياسية في جميع أنحاء العالم.

حذر خبراء الصحة الأمريكيين، المواطنين من الاستعداد لاضطرابات شديدة في الأسابيع المقبلة، مع احتمال تفاقم معدلات الإصابة وسط زيادة السفر في العطلات واحتفالات رأس السنة الجديدة وإعادة فتح المدارس بعد العطلات الشتوية.

أسعار النفط في 2022

أظهر استطلاع أجرته رويترز يوم الجمعة الماضي أن محللي النفط خفضوا توقعاتهم للأسعار لعام 2022 حيث يفرض متحور أوميكرون رياحا معاكسة لاستعادة الطلب على الوقود ويهدد بحدوث تخمة في المعروض مع ضخ المنتجين المزيد من النفط.

توقع مسح شمل 35 من الاقتصاديين والمحللين أن يبلغ متوسط سعر خام برنت 73.57 دولارًا للبرميل في عام 2022، أي أقل بنحو 2% من المستوى المتوقع عند 75.33 دولارًا في نوفمبر/تشرين الثاني، هذا هو أول تخفيض في توقعات الأسعار لعام 2022 منذ استطلاع أغسطس/آب.

من المتوقع أن يبلغ متوسط سعر الخام الأمريكي 71.38 دولارًا للبرميل في عام 2022 ، مقابل 73.31 دولارًا أمريكيا في الشهر السابق.

من جانبها، سعت شركات الطاقة الأمريكية إلى إضافة المزيد من حفارات التنقيب النفط والغاز الطبيعي، حيث اجتذبت الأسعار المرتفعة بعض عمال الحفر بالعودة إلى أعمال التنقيب مرة أخرى، بعد تراجع الطلب الناتج عن فيروس كورونا في 2020.

ارتفع إنتاج الولايات المتحدة من النفط الخام إلى 11.47 مليون برميل يوميًا في أكتوبر/تشرين ألأول، بزيادة 6% عن الشهر السابق، حيث ارتفع الإنتاج في خليج المكسيك مع تعافي المنطقة من الأعاصير، وفقًا لتقرير شهري صادر عن إدارة معلومات الطاقة يوم الخميس الماضي.